خامنئي يرد على اتهام ترامب بشأن أحداث السفارة الأمريكية في العراق

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

https://cdnarabic2.img.sputniknews.com/images/103811/83/1038118397.jpg

عربي - أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnarabic2.img.sputniknews.com/i/logo.png

Sputnik

https://cdnarabic2.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/world/202001011043934479-%D8%AE%D8%A7%D9%85%D9%86%D8%A6%D9%8A-%D9%8A%D8%B1%D8%AF-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85-%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A8-%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86-%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%A7%D8%AB-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%81%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82/

وصف المرشد الأعلى في إيران، علي خامنئي، اتهام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإيران بالوقوف وراء الاحتجاجات التي شهدها محيط السفارة الأمريكية في العاصمة العراقية ببغداد ومحاولة اقتحامها، بأنه "خاطئ وغير منطقي".

وقال خامنئي، خلال استقباله مجموعة من الممرضين احتفالا بيوم الممرض في البلاد، اليوم الأربعاء، ردا على ترامب "هذا الشخص غرد قائلا إنه يرى إيران مسؤولة عن الأحداث في بغداد، وأنه سوف يرد على إيران، أولا أنت لا تستطيع أن تفعل شيئا، ثانيا، لو كنت ذا منطق، وأنت لست كذلك، لرأيت أن جرائمك في العراق وأفغانستان جعلت الشعوب تكرهك"، وذلك حسب وكالة "مهر" الإيرانية.

وأضاف: "عندما يتعلق الأمر بأحداث تخص الأمريكيين ترى المناهضة الواضحة لأمريكا في بغداد وباقي أنحاء العراق، وهنا يأتي ترامب ليغرد بأنه يريد الرد على إيران لأنها تقف خلف هذه الأحداث".

وتابع المرشد الإيراني: "إذا كانت الجمهورية الإسلامية ترغب في التحدي والقتال، فسوف تفعل ذلك بلا مواربة، نحن لا نسعى للحرب، ولكننا ندافع بقوة عن المصالح الإيرانية".

​وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أطلق تهديدا شديد اللهجة إلى إيران، مؤكدا أنها ستدفع ثمنا باهظا على خلفية اقتحام السفارة الأمريكية في العراق من قبل محتجين.

وقال ترامب في تغريدة على موقع تويتر، "تم نقل عدد من مقاتلينا ومعداتنا العسكرية الأكثر فتكا في العالم إلى موقع السفارة في بغداد". وأضاف: "نحمل إيران المسؤولية الكاملة عن أي خسائر بشرية أو مادية في سفارتنا ببغداد".

وتابع، "أقول لإيران إنها ستدفع ثمنا باهظا جدا نتيجة اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد وهو تهديد وليس تحذيرا".

وحاول عشرات المحتجين، أمس الثلاثاء، اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد، وأضرموا النيران في بوابتين وأبراج للمراقبة، قبل أن تتمكن قوات "مكافحة الشغب" من إبعادهم عن محيط السفارة.

ويأتي هذا التطور، ردا على غارات أمريكية استهدفت، الأحد الماضي، مواقع لـ"كتائب حزب الله" العراقي التابعة لـ"الحشد الشعبي"، بمحافظة الأنبار غربي العراق، مما أفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الكتائب.

المصدر
سبوتنيك

أخبار ذات صلة

0 تعليق