إصابات بين أنصار الحشد الشعبي أمام السفارة الأمريكية ببغداد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
حاول أنصار كتائب حزب الله في العراق، والحشد الشعبي، اليوم الأربعاء، اقتحام البوابة الأولى للسفارة الأمريكية في بغداد، لكن ردت عليهم قوات الأمن الأمريكية بإطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع.

ووفقًا لشبكة "السومرية نيوز" العراقية، قال مصدر أمني، إن ستة أشخاص من الحشد الشعبي أصيبوا بحالات اختناق أمام السفارة الأمريكية ببغداد.

وأضاف المصدر أن المتظاهرين حرقوا الإطارات وردت القوات الأمريكية بقنابل الغاز المسيل للدموع من داخل السفارة.

ومن جانبه، كشف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عن المتهمين الرئيسين في اقتحام السفارة الأمريكية بالعاصمة العراقية بغداد، أمس الثلاثاء.

وقال "بومبيو" إنه تم تنظيم التظاهر أمام السفارة من قبل الإرهابيين (قائد الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، العراقي الإيراني، والقيادي قيس الخزعلي، المعروف بقربه من النظام الإيراني أيضا)، حيث حرضا، الوكيلين الإيرانيين هادي العامري وفالح الفياض باقتحام السفارة، ونشر صور لهما أمامها.

وردًا على اقتحام السفارة، حمّل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيران مسؤولية الهجوم على سفارة بلاده في بغداد، وقال: سنحمّل إيران المسؤولية الكاملة عن الهجوم على السفارة في العراق.

المصدر
صدى البلد

أخبار ذات صلة

0 تعليق