وزير الطاقة السعودي وحديث عن البشائر و"الشعلة التي تنير السبيل"!

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رسم وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، صورة وضاءة لمستقبل المملكة وأبنائها في تجسيد لمستهدفات "رؤية 2030".

وتطرق بن سلمان خلال مشاركته في فعاليات "منتدى مسك العالمي"، إلى قطاع النفط السعودي الذي يقوده، عاكسا الصورة ذاتها من خلال استعراض مشروعاته الطموحة المعززة للاقتصاد الوطني "وازدهار حياة المواطنين بشكل أكبر وأعظم من ذي قبل".

وخاطب وزير الطاقة مواطنيه مشددا على أن "الشعلة التي تنير السبيل" هي بين أيديهم وتتمثل في المعرفة والتعليم والتدريب، مؤكدا ثقته في مستقبل بلاده المشرق.

?

وشمل الوزير السعودي الأجانب القاطنين في بلاده بالاهتمام، واعدا إياهم بوظائف نوعية في قطاع النفط، إلى جانب تلك المخصصة للسعوديين، ووصف هؤلاء بأنهم "شركاء السعوديين في النجاح".

وقال وزير الطاقة السعودي مخاطبا مواطنيه في سياق حديثه عن دورهم الهام في تحقيق "رؤية 2030" وتنفيذ برامجها الطموحة: "أنتظر بكل شوق اليوم الذي سيأتي كل منكم، إلى الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، وتخبرونه بأنكم أنجزتم مهمة تحقيق الرؤية كاملة، هذا اليوم سأفتخر به وأترقبه، ولا أخفيكم أنني أرى ملامح هذا اليوم قريبة منا".

من جانب آخر، أكد عبد العزيز بن سلمان على أن "المملكة تعمل وفق برنامج واضح المعالم، لزيادة الطلب على النفط، بعيدا عن الأساليب التقليدية"، مضيفا في هذا السياق أن "هذا البرنامج، يقوم على البحث عن طرق جديدة، لاستعمال النفط والغاز، وسينفذ تدريجيا من خلال مكتب تنفيذي، سيبدأ به قريبا"، مضيفا "سنستخرج النفط حتى آخر جزء من الكربون".

المصدر: سبق

تابعوا RT علىRT
RT

المصدر
RT Arabic (روسيا اليوم)

أخبار ذات صلة

0 تعليق