بعد ارتفاع أسعار البنزين في ايران محتجون يحرقون أول محطة وقود في العاصمة الايرانية طهران

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أحرق محتجون غاضبون في العاصمة الايرانية طهران أول محطة للوقود بعد القرار برفع أسعار المحروقات بما فيها البنزين والغاز

وشهدت عدة مدن إيرانية احتجاجات بعد منتصف الليل بعد تطبيق قرار رفع أسعار البنزين حيث اصطفت طوابير سيارات المواطنين الذين امتنعوا عن تعبئة الوقود بالأسعار الجديدة مطالبين بإلغاء القرار

ووفقا للقرار الصادر عن المجلس الاقتصادي الأعلى في إيران والشركة الوطنية للمنتجات النفطية، فقد أصبح سعر ليتر البنزين 3 آلاف تومان ( حوالي 36 سنتا) لليتر الواحد بعد ما كان 1000 تومان فقط (حوالي 12 سنتا)

ووفقا للقرار، سيكون هناك بنزين مقنن بشكل محدود لأصحاب سيارات الأجرة والسيارات الشخصية بسعر 1500 تومان لليتر الواحد

وتداول مستخدمو مواقع التواصل في إيران العديد من الصور والمقاطع التي تظهر مئات المواطنين في كل من أصفهان والأهواز وأرومية وهم يقفون في طوابير طويلة في المحطات بينما تنتشر أعداد كبيرة من قوات الأمن ووحدات مكافحة الشغب قرب المحطات

المصدر
صحيفة المناطق

أخبار ذات صلة

0 تعليق