الآلاف يؤدون صلاة الجنازة علي طالبة الصيدلة بالعريش

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أدي الآلاف من أبناء محافظة شمال سيناء صلاة الجنازة علي طالبة الصيدلة شهد أحمد كمال 
والتي عثر علي جثتها غارقة في النيل بالجيزة، وذلك بمسجد النصر بمدينة العريش، عقب صلاة الظهر اليوم، السبت، ثم دفنها في مقابر سوق الخميس بالعريش، بعد قرار النيابة بتسليم الجثة إلي أهلها والتصريح بدفنها.

واتشحت مدينة العريش بالسواد، حيث إن وفاة الطالبة سبب صدمة للجميع، فيما تؤكد أسرتها أن الفتاة متفوقة علميا، ولا توجد للأسرة خلافات مع أي أحد، واجتمع آلاف من الشباب والرجال والسيدات للسير في الجنازة إلي مثواها الأخير في مدافن الأسرة بالعريش.

وكانت الطالبة شهد أحمد كمال، ٢٠ سنة، طالبة في كلية الصيدلة بجامعة قناة السويس، تغيبت منذ عدة أيام بعد خروجها من أبواب الجامعة في مدينة الإسماعيلية، حيث قامت أسرتها بتحرير محضر بالواقعة، وعثرت الأجهزة الأمنية علي جثة طالبة الصيدلة في مياه نهر النيل بنطاق قسم شرطة الوراق بمديرية أمن الجيزة، حيث تبين أنها ترتدي ملابسها كاملة، ودلت التحريات الأولية علي عدم وجود شبهة جنائية في الواقعة، ولفتت المصادر إلي أن الفتاة تتمتع بخلق طيب، وكانت متفوقة دراسيًا، وأن لديها 3 أشقاء، بنتان وولد.

وأمرت النيابة العامة، بشمال الجيزة، انتداب الطب الشرعي في واقعة وفاة الطالبة 'شهد أحمد' للتشريح للوقوف علي ظروف الواقعة وملابساتها، للتصريح بالدفن، وأمرت نيابة الوراق بتشريح جثة الطالبة لبيان أسباب الوفاة، كما أمرت النيابة بالتصريح بالدفن عقب بيان الصفة التشريحية للجثة وتسليمها إلي ذويها

المصدر
جريدة الأسبوع

أخبار ذات صلة

0 تعليق