مصدر: بعض الرواد قد يمكثون سنة كاملة في المحطة الفضائية الدولية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

صرح مصدر مطلع في مجال صناعة الفضاء الروسية بأن الرواد التابعين لوكالة "ناسا" سيكونون قادرين على البقاء سنة كاملة على متن المحطة الفضائية الدولية.

وتبعا للمصدر فإن " بعض رواد ناسا الذين سيتجهون إلى المحطة الفضائية الدولية على متن مركبات Starliner و Crew Dragon التي تصنعها Boeing و SpaceX من المفترض أن يبقوا سنة كاملة على متن المحطة الفضائية الدولية، وهذه الفترة قد تكون ما بين مايو 2021 ومايو 2022".

ولم تؤكد ناسا صحة أو خطأ تلك المعلومات لكنها أشارت في أحد بياناتها مؤخرا إلى أن أسماء الرواد الذين سيتجهون إلى المحطة الفضائية الدولية ما بعد أبريل 2020 لم تحدد بعد، واختيار الطاقم سيكون من مهمات اللجنة المشتركة للأعضاء المشاركين في مشروع المحطة.

إقرأ المزيد

المحطة الفضائية تعدل مدارها قريبا

المحطة الفضائية تعدل مدارها قريبا

ويشير الخبراء إلى أن أول رائدين تمكنا من البقاء أكثر من سنة في الفضاء كانا رائدي الفضاء السوفيتيين، فلاديمير تيتوف وموسى ماناروف، وأمضيا على متن محطة "مير" الفضائية 366 يوما ما بين عامي 1987 و1988.

وفي الفترة ما بين 1994 و1995 تمكن رائد الفضاء الروسي، فاليري بولياكوف، من قضاء 438 يوما على متن محطة "مير" الفضائية أيضا.

أما رائد الفضاء الروسي، سيرغي أفدييف، فقد تمكن ما بين عامي 1998 و1999 من البقاء 280 يوما على متن محطة "مير" الفضائية.

وبالنسبة للمحطة الفضائية الدولية فإن رائدي الفضاء الروسي والأمريكي، ميخائيل كورنينكو وسكوت كيلي، تمكنا من البقاء على متنها 340 يوما في الفترة ما بين 2015 و2016.

المصدر: نوفوستي

تابعوا RT علىRT
RT

المصدر
RT Arabic (روسيا اليوم)

أخبار ذات صلة

0 تعليق