انتقادات لرئيس "العموم البريطاني" بعد منع حكومة جونسون من إجراء تصويت ثان على البريكست

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

08:01 م الإثنين 21 أكتوبر 2019

لندن - (د ب أ)

اتهم نواب من حزب المحافظين الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الاثنين رئيس مجلس العموم جون بيركو بالانحياز بعدما منع الحكومة من إجراء تصويت في البرلمان على الاتفاق الذي توصل إليه جونسون مع الاتحاد الأوروبي بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد (بريسكت).

وقال بيركو إن الحكومة كانت تحاول تقديم مقترح "في جوهره هو نفس المقترح" الذي درسه النواب أول أمس السبت.

وأضاف "ولهذا فإن حكمي هو أنه لن تتم مناقشة هذا الأمر (مجددا) اليوم".

وكان النائب المحافظ برنارد جنكين المؤيد للخروج من الاتحاد الأوروبي من بين النواب الذين شككوا في حيادية بيركو واتهموه بالانحياز ضد الحكومة.

وقال جنكين لبيركو إنه سيكون عضوا في لجنة برلمانية ستتحقق من "دور رئيس المجلس".

من جانبه، أكد بيركو أنه أصدر "حكما قائما على مبادئ" وفقا للإجراءات البرلمانية المتبعة.

وحاول جونسون تجاهل الغضب إزاء إرساله طلبا مثيرا للجدل إلى بروكسل لإرجاء الخروج، متعهدا بإجراء تصويت على اتفاقه اليوم الاثنين على الرغم من دعم النواب لتعديل على اتفاقه أول أمس السبت.

وأرسل جونسون خطابًا صوريًا يوم السبت يطالب زعماء الاتحاد الأوروبي بتمديد موعد خروج بلاده، مرفقا بخطاب موقع منه يشرح أنه لا يرغب في إرجاء الخروج.

وخلال كلمة أمام البرلمان اليوم الاثنين، اتهم النائب عن الحزب القومي الاسكتلندي ايان بلاكفورد جونسون بممارسة "ألعاب طفولية".

وقال بلاكفورد إن سلوك جونسون "يفتقر إلى الكرامة، يفتقر إلى الاحترام.. ولا يليق بأي رئيس وزراء".

وقال إن قادة الحكومتين المفوضتين في إسكتلندا وويلز ارسلوا خطابا اليوم الاثنين إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك يطلبون منه إرجاء خروج بريطانيا لتوفير الوقت لإجراء تدقيق برلماني في اتفاق الخروج ولإجراء استفتاء ثان.

المصدر
مصراوى

أخبار ذات صلة

0 تعليق