بينهم 60 طفلا.. دراسة تكشف عدد البريطانيين المحاصرين في سوريا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تشير الأرقام التي جمعتها الجمعية الخيرية البريطانية إلى أن العديد من الأطفال البريطانيين المحاصرون في شمال سوريا بعد أن تقطعت بهم السبل تقل أعمارهم عن خمس سنوات يبلغ عددهم 60 طفلًا.

وقالت الجمعية الخيرية البريطانية: إن العديد من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات لآباء بريطانيين، الذي يشتبه في انضمامهم إلى "داعش" بلغ عددهم 60 طفلا.

ووفقًا لمنظمة إنقاذ الطفولة فإن هذا الرقم يعد ضعف العدد الذي كان يخشى في البداية أن يكون للأطفال المحاصرين في شمال شرق سوريا بعد فرارهم من المناطق التي كانت تحت سيطرة تنظيم "داعش" خلال التصعيد الأخير في القتال.

وأشارت المنظمة، إلى أن هؤلاء الأطفال يعانون ظروفا قاسية في المخيمات المهجورة، كما أن البعض تم تهجيره مرة أخرى بعد العملية العسكرية التركية الأخيرة في المنطقة.

ومن جانبها قالت أليسون جريفين، رئيسة المنظمة: "أنقذوا الأطفال من النزاعات عبر الحملات الإنسانية.. الأطفال في سوريا الذين فروا من المناطق التي تسيطر عليها داعش أبرياء، لقد كانت حياتهم القصيرة مليئة بالعنف والخوف، لكن مع الرعاية المناسبة لهم في المملكة المتحدة يمكنهم أن يرتدوا ويتعافوا ويدهشونا".

وكان الهجوم التركي الذي بدأ في وقت سابق من هذا الشهر دفع مئات الآلاف إلى الفرار من ديارهم، في ظل الأزمة الإنسانية الأخيرة في الحرب الأهلية السورية التي استمرت ثمان سنوات.

المصدر
بوابة فيتو

أخبار ذات صلة

0 تعليق