"روس كوسموس" تعيد تسليح رواد الفضاء

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مصدر في مؤسسة "روس كوسموس" أن الإدارة تدرس إمكانية إعادة السلاح الناري إلى معدات الطوارئ التي يلجأ إليها رواد الفضاء عند الضرورة.

وقال المصدر في حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء، "سيتم تشكيل احتياطي معدات الطوارئ التي يمكن ارتداؤها خلال رحلات المركبات الفضائية المأهولة من الجيل الجديد (أريول- سابقا فيديراتسيا) في مرحلة لاحقة".

وقال ردا على سؤال بشأن إعادة السلاح الناري إلى معدات الطوارئ، "الخيارات قيد الدرس". وستكون أول رحلة لمركبة فضائية من طراز "أريول" مأهولة في عام 2025 .

إقرأ المزيد

شهر من العزلة في صحراء عمان لمحاكاة بعثات المريخ

شهر من العزلة في صحراء عمان لمحاكاة بعثات المريخ

شهر من العزلة في صحراء عمان لمحاكاة بعثات المريخ

ومنذ رحلة يوري غاغارين كان رواد الفضاء يزودون بمسدس من نوع "مكاروف". ولكن بعد الهبوط الاضطراري لرائدي الفضاء أليكسي ليونوف وبافل بيليايف عام 1965 واضطرارهما لقضاء يومين في التايغا وسط الثلوج تقرر تزويد رواد الفضاء بمسدس خاص ثلاثي الأسطوانات (TP-82)، من إنتاج مصنع تولا للأسلحة الخفيفة بطلب من رائد الفضاء أليكسي ليونوف.

ru.wikipedia.org. Artillery Museum of St. Petersburg

المسدس TP-2

هذا المسدس يفيد في الحماية من الحيوانات الخطرة، وللصيد وإطلاق عيارات الإشارة.

حاليا تضم معدات الطوارئ- جهاز إرسال (إذاعة) صيدلية، عود ثقاب ضد البلل، لوازم خياطة، قارب مطاطي، معدات صيد السمك، مصباح يدوي، صفارات، ساطور، 6 لترات ماء للشرب ومواد غذائية لثلاثة أشخاص، بزات عازلة للحرارة وبزات تسمح بالبقاء على سطح الماء في حال الهبوط اضطراريا في المياه.

المصدر: نوفوستي

 

تابعوا RT علىRT
RT

أخبار ذات صلة

0 تعليق