"دوريان" يرعب جورجيا وساوث ونورث كارولاينا وفلوريدا

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شهد العالم في الأشهر الأخيرة كوارث طبيعية عديدة في مختلف بقاع الأرض، فبعد أسابيع من الحرائق المشتعلة بغابات الأمازون في البرازيل ، بدأت موجة جديدة من الكوارث الطبيعية ولكن في منطقة أخرى هذة المرة، الأ وهي "إعصار دوريان" الذي على وشك أن يضرب ولاية "فلوريدا" الأمريكية حالياً، ليهدد حياة آلاف البشر.

 

إعصار دوريان

بدأ إعصار "دوريان" في في شرق الفلبين في إقليم الباي في 1 يناير 2006، حيث كانت سرعة الرياح أكثر من 150 كم في ساعة وصاحبته فيضانات وأنهيارات طينية ورماد بركاني حيث غمرت خمسة قرى بالطين والصخور المحطمة وتسبب بقتل نحو 400 شخص, وتحطيم 300 قرية وأكثر من 13000 منزل، ويحل هذا الإعصار بشكل سنوي وامتد لدول أخرى.

 

140 ميل في الساعة

وخلال هذا العام، ذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أن رياح الإعصار "دوريان" المتوقع أن يضرب ولاية فلوريدا الأمريكية كأشد عاصفة مدارية منذ عقود، تقوى إلى 140 ميل فى الساعة.

 

وأوضحت الشبكة الإخبارية، أنه وفقا للمركز الوطنى للأعصاير، فإن الاعصار واصل تعزيز قوته، منذ مساء الجمعة، حيث بلغت أقصى سرعة للرياح 140 ميلا فى الساعة، ويبعد دوريان حاليا 545 ميلا شرق شاطئ ويستب الم ويتحرك من الشمال الغربى بسرعة 10 ميل فى الساعة.

 

وتشير التوقعات إلى وصول اعصار دوريان إلى ساحل فلوريدا بالقرب من ملبورن، الثلاثاء، دون انتقال مركز العاصفة على البر الرئيسى للولاية، بل تتحرك على طول الساحل شمالًا باتجاه جاكسونفيل، ومن المتوقع تعزيز قوة الاعصار إلى 150 ميل فى الساعة غدا الأحد.

 

حالة طوارئ

وأعلن رون ديسانتيس، حاكم ولاية فلوريدا الأمريكية، "حالة طوارئ" فى الولاية استعدادا لوصول إعصار (دوريان)، إلى شواطئها.

 

وقرر المركز الأمريكي الوطني للأعاصير، رفع تصنيف العاصفة دوريان، إلى درجة "إعصار من الفئة الأولى" أثناء مرورها فوق جزر فيرجن الأمريكية.

 

وقال ديسانتيس فى بيان: "يجب أن يخزن كل مقيم فى فلوريدا إمدادات كافية لـ7 أيام، بما فى ذلك الغذاء والماء والدواء ويجب أن يكون لديه خطة فى حالة وقوع كارثة".

 

تخزين الطعام والماء

وبدأ حالياً السكان في تخزين الطعام والماء وتحصين منازلهم استعدادا لمواجهة إعصار دوريان، بينما يتهيأ آخرون لإخلاء منازلهم.

 

وذكرت التوقعات الجوية أن الإعصار وهو حاليا عاصفة من الفئة الثانية على مقياس من خمس فئات، يمكن أن يصبح أقوى ويتحول إلى عاصفة من الفئة الرابعة قبل أن يصل الى الساحل، إلا أنه من غير المعروف أين سيضرب تحديداً.

 

وأصدر حاكم فلوريدا رون ديسانتيس إعلان طوارئ لجميع مقاطعات الولاية الـ67 ودعا ملايين السكان إلى الاستعداد للعاصفة التي قال انها يمكن أن تتحول إلى "حدث كبير".

 

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ديسانتيس "نتوقع كمية كبيرة من الفيضانات ... وندعو جميع سكان فلوريدا إلى تخزين طعام وأدوية وماء تكفي لمدة سبعة أيام".

 

غير أنه قال إن السلطات المحلية لم تأمر بعد بإخلاء مناطق إلى أن تتضح لدى الراصدين الجويين الصورة النهائية للمناطق التي سيمر بها الإعصار.

 

وأضاف "إذا كنت في منطقة إخلاء وصدر أمر بذلك، الرجاء تنفيذه".

 

وقال الحرس الوطني في فلوريدا إنه وضع نحو الفين من عناصره في حالة تأهب كما سيضع ألفين آخرين اليوم السبت.

 

ويتحرك الإعصار باتجاه شمالي غربي بسرعة 17 كلم في الساعة، ويتوقع أن يضرب منطقة ما على ساحل فلوريدا في وقت متأخر من الاثنين وصباح الثلاثاء، بحسب المركز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق