رويترز: 10 آلاف لاجئ فروا من الصراع الدموى فى إثيوبيا إلى السودان

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال مسؤول مفوضية اللاجئين الحكومية اليوم الأربعاء، إن السودان استقبل أكثر من عشرة آلاف لاجئ إثيوبى منذ بداية الصراع الدموى فى بلادهم الأسبوع الماضى، موضحا أن الوضع الإنسانى "حرج جدا".

 

وقال السر خالد، مسؤول مفوضية اللاجئين بشرق السودان، لرويترز "بحلول عصر اليوم بلغ عدد اللاجئين الإثيوبيين الفارين من النزاع الذين تم إحصاؤهم، تجاوز عشرة آلاف لاجئ ... وصلوا باستخدام السيارات ومركبات مختلفة.

 

نحن فى وضع إنسانى حرج جدا لأن هذه الأعداد، والتى نتوقع أن تزداد، أكبر من إمكانياتنا، وهناك نقص حاد فى الغذاء والمأوى والعلاج، وهم فى حاجة عاجلة للمساعدة".

 

وذكرت وسائل إعلام حكومية، نقلا عن مصادر فى مفوضية اللاجئين، أن السودان يتوقع تدفق أكثر من 200 ألف إثيوبى عبر الحدود على ولاية القضارف شرق البلاد فى الأيام المقبلة.

 

ولقى المئات حتفهم فى معارك وغارات جوية فى منطقة تيجراى بشمال إثيوبيا على الحدود مع القضارف، بينما يشن رئيس الوزراء الإثيوبى أبى أحمد هجوما عسكريا على زعماء محليين بالمنطقة يتحدون سلطته.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق