واقعة انتحار السبب فى تعليق تجارب لقاح سينوفاك الصينى.. اعرف التفاصيل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

علقت هيئة تنظيم الصحة فى البرازيل التجارب السريرية على لقاح سينوفاك الصينى للوقاية من فيروس كورونا بسبب تطور بالغ الضرر، وهو ما يسعد الرئيس جايير بولسونارو الذي انتقد مراراً مصداقية هذا اللقاح وقال إن حكومته لن تشتريه.

 

وأوقفت الهيئة التجارب فى ساعة متأخرة من مساء الاثنين الماضى، قائلةً إن التطور حدث يوم 29 أكتوبر الماضى.


متطوع في البرازيل يتلقى جرعة من اللقاح الصيني

 

من جهتها، قالت حكومة ولاية ساو باولو، حيث تجري التجارب، إن وفاة أحد المتطوعين تم تسجيلها على أنها واقعة انتحار ويجري الآن التحقيق فيها من قبل الشرطة، وفقا لموقع العربية.

 

وقد واجه هذا اللقاح جدلاً في البرازيل، إذ رفضه الرئيس بولسونارو باعتبار أنه يفتقر إلى المصداقية.

 

من جانبها، أكدت شركة سينوفاك الصينية أمس سلامة لقاحها المضاد لفيروس كورونا، فى أعقاب إعلان البرازيل تعليق التجارب السريرية عليه.

وقالت الشركة فى بيان: "نحن واثقون من سلامة اللقاح، وملتزمون بدعمه".

 

وتتناقض النكسة التى تعرضت لها جهود سينوفاك مع الأخبار السارة من شركة فايزر التى قالت إن لقاح كوفيد - 19 التجريبى الذى طورته فعّال بنسبة تزيد عن 90% بناء على نتائج التجارب الأولية.

 

وتجرى تجارب سريرية على كلا اللقاحين فى البرازيل، ثانى دولة فى العالم بعد الولايات المتحدة من حيث عدد الوفيات الناجمة عن الجائحة.

يأتى هذا بينما قالت وزارة الصحة فى البرازيل الثلاثاء، إنها سجلت 25012 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية و201 وفاة.

 

وتشير بيانات وزارة الصحة إلى أن إجمالى الإصابات فى البرازيل بلغ خمسة ملايين و700 ألف بينما تخطى إجمالى الوفيات الـ162 ألف.

أخبار ذات صلة

0 تعليق