روسيا تجرب صاروخًا قادر على ضرب أهداف تبعد 18 ألف كم من منصات تحت الأرض

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الصاروخ الاستراتيجي الجديد "سارمات"، الذي يبلغ مداه 18 ألف كم، يخضع للاختبارات، وذكرت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية أن صاروخ "إر إس-28 سارمات" هو صاروخ باليستي قادر على الوصول إلى قارات بعيدة ويعمل بالوقود السائل ويتم إطلاقه من منصة مخبأة تحت الأرض، وصنعته روسيا كبديل لصاروخ "فويفودا" وهو أضخم صاروخ حربي في العالم دخل الخدمة العسكرية في القرن الماضي.

 

وتم إعلان مواصفات صاروخ "سارمات" لأول مرة خلال معرض "أرميا 2019" لأسلحة الجيش الروسي، ويزن 208.1 طنّ، وقادر على حمل نحو 10 أطنان وهو وزن رأسه المدمر القابل للانشطار إلى عدة أقسام يندفع كل منها إلى هدف محدد بشكل انفرادي، ويبلغ طول صاروخ "سارمات" 35.5 متر، وقطره 3 أمتار، ويبلغ وزن وقوده 178 طنا.

 


أخبار ذات صلة

0 تعليق