وزير خارجية إيطاليا: عريقات كرس حياته لتحقيق السلام العادل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو "إننا تلقينا بأسى نبأ رحيل صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكبير المفاوضين"، الذي أعلنت السلطة الفلسطينية أمس الثلاثاء وفاته متأثراً بإصابته بفيروس كورونا".

وأشار دي مايو، حسبما جاء في مذكرة صدرت عن وزارة الخارجية في روما، إلى أن اسم عريقات "ارتبط بثلاثة عقود من المفاوضات مع إسرائيل، من مدريد إلى أوسلو وواشنطن وكامب ديفيد والقدس".

ونوه دي مايو بأن الراحل عريقات "كرس حياته لتحقيق السلام العادل، بالالتزام والوفاء والعزيمة، وقال: إن تحقيق السلام كان مصيره".

ورأى رئيس الدبلوماسية الإيطالية، أنه "على الآخرين الآن أن يمتثلوا به واستئناف عمله من أجل السلام  في أسرع وقت ممكن".

وكانت المفوضية الاوروبية وصفت بـ"الخبر الحزين" النبأ القادم من فلسطين حول وفاة عريقات، وأشاد المتحدث باسم الجهاز التنفيذي الأوروبي ايريك مامير،  بمساهمات عريقات في عملية السلام وعمله المتواصل من أجل تحقيق التطلعات المشروعة للشعب الفلسطيني، وقدم مامير، باسم المؤسسة الأوروبية، تعازيه للشعب الفلسطيني وأسرة الراحل.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق