أغلى هواتف سامسونغ يحصل على قفل الوجه الثلاثي الأبعاد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
آخر تحديث: السبت 12 ربيع الأول 1441 هـ - 09 نوفمبر 2019 KSA 19:27 - GMT 16:27
تارخ النشر: السبت 12 ربيع الأول 1441 هـ - 09 نوفمبر 2019 KSA 19:16 - GMT 16:16

المصدر: دبي - البوابة العربية للأخبار التقنية

بدأت شركة سامسونغ في الاستفادة من مستشعرات ToF المضمنة في هاتف Galaxy S10 5G مع One UI 2.0، حيث أضافت ميزة التعرف على الوجه ثلاثي الأبعاد، ما يعني أن الهاتف يستخدم الآن مستشعر ToF للتعرف على الوجه.

ويعد هاتف Galaxy S10 5G من سامسونغ واحداً من أغلى هواتف الشركة الكورية الجنوبية وأكثرها تضمناً للميزات، إذ إلى جانب دعمه لشبكات الجيل الخامس 5G، فإنه الهاتف الوحيد ضمن السلسلة الذي يحتوي على مستشعر ToF، في الأمام والخلف.

وبينما يمكن لمستشعرات ToF أن تسمح بتحقيق نتائج مذهلة فيما يتعلق بوضع Portrait Mode باستخدام وحدة الكاميرا الرئيسية، إلا أنه يمكنها أيضًا تمكين مسح الوجه ثلاثي الأبعاد في الوقت الفعلي.

وابتعدت سامسونغ عن الحديث بشكل كبير حول مستشعرات ToF المضمنة في الهاتف والإمكانيات التي يمكن أن توفرها تلك المستشعرات عندما أطلقت العملاقة الكورية الجنوبية هاتف Galaxy S10 5G.

وسمحت الشركة الكورية الآن لكاميرا TOF بالتعرف على الوجه بشكل ثلاثي الأبعاد لفتح القفل بعد تثبيت أحدث إصدار تجريبي من واجهة المستخدم One UI على جهاز Galaxy S10 5G.

وبالرغم من أن هذا لن يغير التجربة كثيرًا، إلا أنه يجعلها أكثر أمانًا، بحيث لا يمكن خداعها بسهولة مع صورة ثنائية الأبعاد لوجه المستخدم.

وبينما تستخدم الكاميرا العادية ثنائيات حساسة للضوء على المستشعر لامتصاص الضوء، فإن مستشعر TOF يرسل موجة من الأشعة تحت الحمراء ويجمع بيانات الضوء والعمق بناءً على تلك الموجة.

يذكر أن ميزة التعرف على الوجه بشكل ثلاثي الأبعاد ليست جديدة، إذ تستخدمها شركة آبل على هواتف آيفون منذ فترة طويلة، كما أن هناك عددًا قليلًا من هواتف أندرويد المضمنة هذه الميزة.

ويستخدم كل من Huawei Mate 30 Pro و LG G8 ThinQ مستشعرات TOF الموجودة في الجهة الأمامية لضمان التعرف على الوجه بشكل آمن، بينما يستخدم Huawei Mate 20 Pro و Pixel 4 أسلوبًا أكثر تشابهًا مع أسلوب آبل بالنسبة لأجهزة الاستشعار الخاصة بهم.

المصدر
العربية نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق