دراسة: قصار القامة الأكثر عرضة للإصابة بالنمط الثاني من مرض السكر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

توصل باحثون أمريكيون إلى أن الأشخاص قصار القامة معرضون بشكل متزايد لخطر الإصابة بمرض السكر النمط الثاني.

فقد أشارت الدراسة، التي أجريت في كلية الطب جامعة «واشنطن»، ونشرت نتائجها في عدد سبتمبر من مجلة «مرض السكر»، أن خطر الإصابة بالنمط الثانى من مرض السكر في المستقبل، كان أقل بنسبة تصل إلى 41% للرجال، ونحو 33% لدى النساء لكل 10 سنتيمترات زيادة في معدل الطول.

ووفقا للباحثين، فإن الخطر المتزايد لدى الأطفال قصار القامة قد يكون بسبب ارتفاع نسبة الدهون في الكبد والتشكيل الجانبى الأقل ملائمة لعوامل الخطر الأيضية القلبية.
وقال أحد الباحثين المشارك في الدراسة :«تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أن الأشخاص الذين يعانون من قصور قد يظهرون ليهم مستويات عالية من عوامل خطر الأيض القلبي، وأن يكون لديهم خطر أعلى من مرض السكر النمط الثاني.

وبالنسبة لهذه الدراسة، نظر فريق البحث في أكثر من 2،500 رجل وامرأة في منتصف العمر في ألمانيا في مجموعة تضم نحو 26 ألف شخص، بعد التعديل حسب عامل العمر، نمط الحياة والتعليم، ومحيط الخصر.. وجدت الدراسة أن خطر الإصابة بالنمط الثاني من مرض السكر في المستقبل، كان أقل بنسبة 41% للرجال، و33 % للنساء كل زيادة بمقدار 10 سنتيمتر، مع الأخذ في الإعتبار تأثير عوامل، العمر، نمط الحياة، والتعليم ومحيط الخصر.

وقال الباحثون إن الإرتباط بين الطول ومخاطر السرطان أقوى بين ذوى الوزن الطبيعي، ومع وجود خطر أقل بنسبة 86% لكل 10 سم أكبر بين الرجال، و67% أقل لكل 10 سم أكثر للنساء.

هذا المقال "دراسة: قصار القامة الأكثر عرضة للإصابة بالنمط الثاني من مرض السكر" مقتبس من موقع (المصرى اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المصرى اليوم.

الكاتب

شهارة نت shaharah.net

موقع اخباري

أخبار ذات صلة

0 تعليق