مرصد أريسيبو فى بورتوريكو يتعرض للضرر للمرة الثانية.. اعرف التفاصيل - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - تعرض مرصد أريسيبو الشهير في بورتوريكو لضربة جديدة، إذ يعمل هذا المرصد منذ أكثر من خمسة عقود، لكن في الآونة الأخيرة، تعرض للضرر في مناسبتين، أولهما كانت أضرارا طفيفة نسبيًا خلال إعصار ماريا الهائل في عام 2017، وهذا العام تعرض بالفعل لمجموعة من الزلازل في يناير ثم فقد أحد كبلاته السميكة، مما أدى إلى قطع الطبق وتلفه في أغسطس، والآن قطع كابل آخر بعد ثلاثة أشهر فقط.

 

وفقا لما ذكره موقع "space" الأمريكي، قال فرانسيسكو كوردوفا مدير المرصد في بيان صادر عن جامعة سنترال فلوريدا التي تدير المرفق: "هذا بالتأكيد ليس ما أردنا رؤيته لكن الشيء المهم هو أنه لم يصب أحد بأذى".

 

وأضاف كوردوفا: "أعطينا الأولوية للسلامة في التخطيط للإصلاحات التي كان من المفترض أن تبدأ، في إشارة إلى العمل المخطط لإصلاح الكابل الذي انكسر في أغسطس، ونقوم بتقييم الوضع مع خبرائنا ونأمل أن يكون لدينا المزيد لمشاركته قريبًا."

 

وبحسب البيان، فإن الكابل المكسور حديثًا كان أحد الكابلات الداعمة الرئيسية المتصلة بنفس برج الكابل الذي تسبب في تلف الطبق في أغسطس. 

 

وقالت الجامعة، إن هذا الكابل الأول الذي انزلق من مقبسه من المحتمل أن يكون تسبب في زيادة الوزن على الكابل الذي انقطع بالكامل في السادس من نوفمبر وألحق أضرارا بالكابلات الأخرى والصحن الرئيسي.

 

ويأمل موظفو المرصد في أن يكونوا قادرين على تثبيت تعزيزات للبرج لحماية الكابلات الأخرى أثناء تقييم الإصلاحات الإضافية التي ستكون ضرورية.

 

وقال كوردوفا: "هذا ليس جيدًا، لكننا نظل ملتزمين بإعادة تشغيل المنشأة"، مضيفا: "أنها أداة مهمة جدًا لتقدم العلم."


أخبار ذات صلة

0 تعليق