منصور بن زايد يشهد منافسات جائزة زايد الكبرى للهجن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شهد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، مساء أمس، منافسات اليوم الثاني لجائزة زايد الكبرى للهجن، «فئة الحقايق»، وذلك في ميدان الهجن بمنطقة الوثبة.

كما شهد السباق الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن رئيس اللجنة التنظيمية للمهرجان، وجمع غفير من محبي ومتابعي رياضة سباقات الهجن من دول مجلس التعاون الخليجي.

وحضر سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان مأدبة الغداء التي أقامها الشيخ سلطان بن حمدان بمجلسه في الوثبة، بحضور عدد كبير من ملاك الهجن بالدولة ودول مجلس التعاون الخليجي.

تخلل المأدبة أحاديث عن «جائزة زايد الكبرى للهجن» و«جائزة بيرق الإمارات» التي أطلقها سمو الشيخ منصور بن زايد، وتمثل أهم الجوائز الخاصة في سباقات الهجن.

وثمَّن الحضور الدعم الكبير الذي تقدمه القيادة الرشيدة لهذه الرياضة التراثية الأصيلة والجوائز القيمة التي جعلت شأنها يعلو لتكون من أهم الرياضات في الدولة عبر المهرجانات المنتظمة بشكل عام، وفي عاصمة الميادين على وجه الخصوص.

وشكر الحضور من الملاك سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على متابعته ودعمه لسباقات الهجن، مثمنين تواجده الدائم والمستمر في «جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن» والتي تأتي سنوياً، وأكدوا أن متابعة سموه الدائمة أعطت الكثير لهذه الرياضة التراثية العريقة.

وانتزعت «أسرار» لعلي عبيد سالم الخييلي ناموس الشوط الرئيسي الأول والمخصص للحقايق الأبكار المفتوح، محققة المركز الأول وبزمن قدره 5:40:5 لتكسب كأساً ومليوناً ونصف المليون درهم.

وجاءت في المركز الثاني «سهرة» لعلي السهران العمري، وحلت بالمركز الثالث «سمحة» لمسلم أحمد حسن العامري. وفي الشوط الثاني والمخصص للجعدان، تصدر «الصحاف» لمحمد سهيل عويضان العامري مراحل الشوط، محققاً المركز الأول بزمن قدره 5:37:1، ومنتزعاً البندقية ومليون درهم. وجاء في المركز الثاني «أدهم» لعتيق مطر القبيسي، ووصل في المركز الثالث «الجارح» لجابر سعد المري، وفي الشوط الثالث والخاص بالأبكار الإنتاج كانت «مهابة» لعبدالله غصاب راعي الطيرة العامري أولى الواصلات لخط الختام محققة المركز الأول بزمن قدره 5:46:6 ومنتزعة الكأس ومليون درهم، وجاءت في المركز الثاني «الورقا» لحمد شطيط سالم الوهيبي، ووصلت في المركز الثالث «شرف» لأحمد مطر ماجد الخييلي.

وفي آخر أشواط الرموز الشوط الرابع للحقايق الجعدان الإنتاج، حضر التنافس والتحدي على البندقية و800 ألف درهم، والذي طار معه «شاهين» لعلي راشد سعيد البريصي المري محققاً المركز الأول، وجاء في المركز الثاني «مرفوق» لسلطان علي ميرين الكتبي، ووصل في المركز الثالث «متعب» لمحمد راشد غانم المنصوري.

وبعد ختام الأشواط توج الشيخ طحنون بن سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان الفائزين بالرموز المسائية لفئة الحقايق.

وانتزعت «الذيبة» لسهيل أحمد دري الفلاحي ناموس الشوط الرئيسي الأول في الفترة الصباحية والتي ركضت من خلالها المطايا على مدار 20 شوطاً لفئة الحقايق على أرضية الميدان الجنوبي في الوثبة، وقطعت «الذيبة» مسافة 4 كلم بزمن قدره 5:54:4، وفي الشوط الثاني كان الموعد مع «سمحون» لسطان غانم يريو المنصوري ليحقق المركز الأول، وتصدرت «انتباه» للدحبة حمد الدليلة لويع العامري مراحل الشوط الثالث، وأهدى «جزيل» مالكه مصبح عامر حويرب المنصوري المركز الأول في الشوط الرابع، وفي الشوط الخامس انتزعت «كحال» لحمد محمد سالم العامري المركز الأول والناموس.

وفي الشوط السادس وصلت «آسياد» لحمد سهيل خميس الشامسي في المركز الأول، وفي الشوط السابع طار «مدلل» لسهيل سالم سهيل الخييلي مع المركز الأول والناموس، وفي الشوط الثامن كانت «حشيمة» لحمد معيوف سالم حمد الدرعي أولى الواصلات لخط الختام، وفي الشوط التاسع فازت «الشاهينية» لمحسن محمد آل عامر بالمركز الأول، وفي الشوط العاشر كسب «مشكور» لساري حمد محمد المزروعي المركز الأول.

وجاءت نتائج الفائزين في بقية الأشواط كالتالي: الشوط 11 «مثيرة» لشطيط سعيد محمد الكتبي. الشوط 12 «خيال» لحمد علي عبيد الكتبي. الشوط 13 «سراب» لأحمد سيف حمد المجعلي. الشوط 14 «الدانة» لمحمد عتيق زيتون المهيري. الشوط 15 «الشايبة» لسعيد محمد مبارك المهيري. الشوط 16 «التيار» لراشد علي بالرشيد الكتبي. الشوط 17 «الذيبة» لربيع خديم المري. الشوط 18 «جلمود» لسعيد حمد حميد الدرعي. الشوط 19 «لحقة» لسعيد محمد مبارك المهيري. وفي آخر أشواط الفترة الصباحية لفئة الحقايق الشوط 20 كان «مقدام» لمحمد سليم بالأسود العامري على موعد مع المركز الأول والناموس.

40 شوطاً في منافسات اللقايا اليوم

تنطلق، صباح اليوم، منافسات اليوم الثالث ل«جائزة زايد الكبرى» والمخصصة لسن اللقايا ومسافة 5 كلم، وسيحتضن الميدان الجنوبي بالوثبة 40 شوطاً للقايا منها 26 شوطاً للفترة الصباحية، و14 للفترة المسائية، ومع انطلاقة الفترة المسائية سترتفع وتيرة التنافس مع 8 رموز للأبكار والجعدان المفتوح والمحليات والإنتاج، وسيحصل الفائز بالشوط الرئيسي الأول للقايا أبكار مفتوح على كأس ومليون ونصف المليون درهم، أما الشوط الثاني والمخصص للقايا جعدان مفتوح فسوف يحصل على بندقية ومليون درهم، أما جائزة الشوط الثالث والمخصص للقايا أبكار محليات فهي كأس ومليون درهم، والشوط الرابع لقايا جعدان محليات بندقية و800 ألف درهم، وفي أشواط الإنتاج يحصل الفائز في شوط اللقايا أبكار مفتوح إنتاج على كأس ومليون درهم، وفي الشوط الخامس والمخصص للقايا جعدان مفتوح إنتاج بندقية و800 ألف درهم، والشوط السادس والخاص باللقايا الأبكار المحليات إنتاج كأس ومليون درهم، وفي آخر أشواط الرموز والمخصص للقايا جعدان محليات إنتاج بندقية و800 ألف درهم.

المصدر
الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق