بينها فريق عربي وحيد.. 11 ناديا في مسيرة كوبر المرشح لقيادة الزمالك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
4233991e4e.jpg

11:30 م | السبت 30 نوفمبر 2019

بينها فريق عربي وحيد.. 11 ناديا في مسيرة كوبر المرشح لقيادة الزمالك

كوبر

أخبار متعلقة

تردد اسم الأرجنتيني هيكتوبر كوبر بقوة داخل جدران نادي الزمالك، بعدما اقترب الصربي ميتشو من الرحيل عن أسوار القلعة البيضاء، عقب الهزيمة من مازيمبي الكونغولي، بنتيجة 3 أهداف دون رد في الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

وأكد خالد الغندور لاعب الزمالك السابق، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أن كوبر وافق على تدريب الزمالك خلال الفترة المقبلة.

وقاد كوبر خلال مسيرته التدريبية 3 منتخبات فقط، كل من جورجيا والمنتخب المصري والمنتخب الأوزبكستاني، في مقابل قيادته عدة أندية، في الأرجنتين وإسبانيا وتركيا واليونان والإمارات والدوري الإيطالي وبالتحديد إنتر ميلان.

وفي السطور التالية، نستعرض مسيرة كوبر مع الأندية الذي قادها خلال مسيرته التدريبية:

-  درب كوبر فريقي هوراكان ولانوس في الأرجنتين، قبل أن يبدأ مسيرة حافلة فى الملاعب الأوروبية بتدريب مايوركا الإسباني فى عام 1997، الذي حقق معه نتائج رائعة، توجها بالحصول على المركز الثالث فى الدوري الإسباني، خلف العملاقين برشلونة وريال مدريد فى موسم (1998-1999)، كما فاز مع الفريق بلقب السوبر الإسباني، ووصافة كأس الملك، وكأس الاتحاد الأوروبي.

fbc57c4214.jpg

- انتقل الأرجنتيني بعد مسيرة التألق مع مايوركا لتدريب الفريق الإسباني الآخر فالنسيا، ليقوده إلى التتويج بلقب كأس السوبر الإسباني، كما كان قريبا من التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ النادي الإسباني، ولكن خسر نهائيين متتاليين أمام ريال مدريد وبايرن ميونيخ عامي 2000 و2001.

كوبر لم يقف عند الدوري الإسباني فقط 

- كوبر لم يقف عند حد الدوري الإسباني، بل انتقل للدوري الإيطالي مع العملاق إنتر ميلان، وتولى مهمة ميلان في عام 2001 وحقق معه نجاحات، قبل أن يعود إلى مايوركا، ومن ثم إلى عدة فرق أخرى، إضافة إلى تدريب منتخب جورجيا.

وبعدها عاد كوبر مرة أخرى لريال مايوركا، قبل أن يتركه في فبراير من عام 2006، ليذهب إلى ريال بيتيس، ومن ثم إلى بارما الإيطالي، والذي استمر معه شهرين فقط، وانتقل إلى منتخب جورجيا ليستمر عام، ليرحل إلى الدوري اليوناني، وبالتحديد لفريق أريس تسالونيكي، ليستمر معهم عامين من نوفمبر 2009 إلى يناير 2011، قبل أن يعود للدوري الإسباني من جديد، من أجل تدريب راسينج سانتاندير، ليرحل بعد 10 أشهر فقط.

4146ec8856.jpg

- ذهب كوبر للدوري التركي، من أجل تدريب أوردو سبور، ليستمر معهم عام ونصف من ديسمبر 2011 حتى إبريل من عام 2013، ليرحل بعدها للوصل الإماراتي، ليخوض مسيرة تدريبية استمرت نصف عام فقط من نوفمبر 2013 حتى مارس 2014.

وبعدها رحل من أجل تدريب المنتخب الوطني، ليقود الفراعنة لمدة موسمين ونصف، ونجح في التأهل لكأس العالم والوصول لنهائي أمم أفريقيا عام 2017، وبعدها رحل من أجل تدريب أوزبكستان، ولكن رحل خلال الأيام الماضية، بسبب سوء النتائج في تصفيات آسيا.

المصدر
الوطن سبورت

أخبار ذات صلة

0 تعليق