طبيب الزمالك يكشف حجم إصابة الونش في مباراة مازيمبي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال الدكتور محمد أسامة، طبيب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، إن الإصابة التي تعرض لها محمود حمدي الونش مدافع الفريق، وأدت إلى استبداله خلال لقاء مازيمبي الكونغولي اليوم، في دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، عبارة عن شد في العضلة الخلفية.

وأضاف طبيب الزمالك، أنه سيتم إجراء أشعة للاعب فور العودة إلى القاهرة، لمعرفة حجم الإصابة، نافيًا أن تكون الإصابة مزقًا في العضلة كما تردد.

في سياق متصل، أصدرت مجموعة أولتراس “وايت نايتس“، المشجعة لنادي الزمالك، بيانًا رسميًا، عقب الخسارة الثقيلة التي تلقاها الفريق الأول لكرة القدم بالقلعة البيضاء، على يد مازيمبي الكونغولي، بثلاثية نظيفة في مستهل مشواره بدور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

وهاجمت مجموعة “وايت نايتس“، مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور في بيانها، واتهمته بالسعي وراء الإطاحة بالصربي ميتشو من أجل أموال السمسرة.

وجاء البيان كالتالي:

“لا نكاد نفيق من كبوة، حتى تلاحقنا كبوة أكبر، والسبب بات معروفًا للجميع، حتى أننا لم نعد نفتش عنه، وها نحن نُمني بخسارة جديدة على الصعيد الإفريقي، بعد الخسارة الأخيرة في الدوري.

إنها العصابة، التي أمسكت بزمام النادي وحولته لعزبة، تبيع وتشتري اللاعبين والمدربين داخلها من أجل أموال السمسرة، وهدموا فيها مدرجات حلمي زامورا وسط مساعيهم لطمس رموز النادي.

ويستغرب البعض سبب حرب رئيس النادي المزعوم وعصابته على الجماهير، وما نجم عنها من سجن وقتل لمشجعي الزمالك الأوفياء. ذلك لأنّهم يدركون أن الجماهير، هي الحسيب والرقيب في الأندية الكبيرة، وأن الجماهير لن تسكت عن فسادهم ومحسوبيتهم وسمسرتهم.

وها هو القاتل/الفاسد/المنحرف أخلاقيًا يستعد للإطاحة بالمدرب المتواضع الذي أتى به قبل بضعة أشهر دون سبب، سوى أموال السمسرة. ليدخل بالنادي في دوامة جديدة لن تنتهي، ونودّع بذلك الألقاب المحلية والقارية هذا الموسم.

ونحن لا نريد سوى أن يعود نادينا، بطلًا متوّجًا بالاستقرار، وحاضنًا لجماهيره وعشاقه، وخاليًا من العصابة الفاسدة. لذا؛ نناشد كل من يهتم لمصلحة نادينا بالتكاتف ضد هذه العصابة، من جماهير ومدربين ولاعبين أقصاهم ذلك المختل، والتدخل لإنقاذ الزمالك من براثن السقوط الوشيك.

وقد تتوهم تلك العصابة أنها ستواصل احتلالها النادي، وتتوارثه جيلًا بعد جيل -وكبوةً تلو أخرى، ولكن هيهات. وسنُطهّر هذا النادي بأيدينا وأيدي الزمالكاوية المخلصين مهما طال الزمان.

حتى يعود نادينا لعرشه بطلًا للفن والهندسة، وتعود الجماهير لمدارجها تعزف ألحان التشجيع والمؤازرة ..

انقذوا الزمالك”.

اقرأ أيضًا 

المصدر
القاهرة 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق