المنتخب الأوليمبي يتحدى"أسود" الكاميرون فى رحلة الحفاظ على القمة.. الليلة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يدخل منتخب مصر الأوليمبي فى الثامنة مساء اليوم، الخميس، مواجهة قوية أمام منتخب الكاميرون باستاد القاهرة فى إطار مباريات الجولة الثالثة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 التى تستضيفها مصر حتى 22 نوفمبر الجاري و المؤهلة لاوليمبياد طوكيو 2020 ، حيث يبحث شوقى غريب المدير الفني عن الفوز لضمان تصدر المجموعة الأولى و مواجهة ثاني المجموعة الثانية فى دور الأربعة التى تحدد الفريق المتأهل لاوليمبياد طوكيو حيث تنص اللوائح على تأهل أصحاب المراكز الثلاث الأولى مباشرة إلى الأولمبياد.

وأكد شوقى غريب  للاعبيه انهم  تأهلوا للدور التالي، ولكنهم لم يصلوا للهدف بالوصول لأولمبياد طوكيو 2020 ، وان الفريق يرغب في التأهل كأول المجموعة للبقاء في ستاد القاهرة بدلا من نقل مبارياتنا إلي ستاد السلام في حال تأهلنا كثاني المجموعة .

وأكد شوقى غريب  أن الكاميرون فريق كبير، ومصر لها باع كبير مع الكاميرون، ومدربهم سونج لاعب عظيم ولديه خبرة كبيرة، وكان لاعبا كبيرا، جمعتنا أكثر من مقابلة، الكاميرون فريق جماعي، لديه عناصر تمنحه التميز، نقوم بتحليل المباريات وعناصر القوة وعناصر الضعف، أتمنى تقديم مباراة تليق بسمعة الكرة الإفريقية سواء مصر أو الكاميرون.

حرص شوقى غريب على عقد جلسات تحفيزية بلاعبي المنتخب طالبهم خلالها بنسيان الفوز على منتخب غانا و التأهل رسمياً لدور الأربعة و طالبهم بالفوز على الكاميرون فى مباراة اليوم من أجل استمرار تصدر المجموعة التى يحتل قمتها الفراعنة برصيد 6 نقاط ثم الكاميرون برصيد 4 نقاط وغانا نقطة واحدة ومالي بدون رصيد من النقاط والتي ودعت البطولة رسمياً إلى جانب إرسال رسالة قوية للمنتخبات المنافسة في دور الأربعة بقوة المنتخب المصري بعد التغلب على مالي و غانا ثم الكاميرون.

استقر شوقى غريب على إجراء تعديلات طفيفة فى تشكيلة مباراته أمام الكاميرون من أجل إراحة بعض اللاعبين قبل مباريات دور الأربعة ، واستقر على إراحة الثنائى مصطفي محمد و صلاح محسن و الدفع بعبد الرحمن مجدي و أحمد ياسر ريان من بداية اللقاء من أجل تجهيزهما كأوراق رابحة فى المباريات المقبلة بعد تألق الثنائى فى مباراة غانا و إحراز ريان للهدف الثالث و الفوز باللقاء إلى جانب دراسة إراحة أحمد أبو الفتوح الذي بذل مجهودات كبيرة فى مباراة غانا و الدفع بمحمد صادق لتجهيزه كورقة رابحة أيضا، كما تم رفض منح الفرصة لأي من الحراس الأخريين واستمرار الاعتماد على محمد صبحي فى حراسة المرمى بعد تألقه أمام مالي و غانا و تجهيزه أيضا لمباريات دور الأربعة خاصة أن هناك أزمة للحراس وهي عدم المشاركة بصفة رسمية مع أنديتهم بصفة أساسية.

من المرجح أن يدفع شوقي غريب بباقي العناصر الأساسية أمام الكاميرون مثل محمد صبحي فى حراسة المرمى و أسامه جلال و محمد عبد السلام و كريم العراقي فى الدفاع ، و أكرم توفيق و أحمد رمضان بيكهام للوسط و رمضان صبحي و إمام عاشور وعبد الرحمن مجدي للوسط وأحمد ريان فى الهجوم.

فى المقابل طلب سونج المدير الفنى للكاميرون من لاعبيه الهدوء فى مواجهة الفراعنة، مؤكدا ان فرصة التأهل الاكبر حيث يحتاجون للتعادل أو الفوز لن تجعلهم يلعبون على التعادل ، بل ضرورى اللعب على الفوز وهذا ليس مستحيلا.

وقال سونج، سنبذل قصارى جهدنا للفوز وسنلعب بكل جدية، وأتوقع أن يكون الكل جاهزا وفى حالته أمام أصحاب الملعب  الذى يدخل  المباراة بأفضلية بعدما ضمنوا التأهل، ونحن لازال أمامنا عمل شاق لضمان الوصول إلى نصف النهائى، ولا يوجد مستحيل، إذا قمنا بعملنا على أكمل وجه فلما لا نحصل على النتيجة التي نريدها ".

 

 

المصدر
اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق