ليما: «الولد الذهبي» مفاجأة الوصل في الموسم الجديد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد لاعب الوصل، البرازيلي فابيو ليما، أن فريقه يسعى إلى الظهور بصورة مختلفة في الموسم الجاري، بعدما تراجعت نتائجه أخيراً، بينما أشاد بمهاجم «الفهود» والمنضم أخيراً إلى المنتخب الوطني، علي صالح، مبيناً أنه مفاجأة سارة بالنسبة إلى الوصل.

وقال ليما لـ«الإمارات اليوم» إن علي صالح ظهر بشكل جيد خلال فترة الإعداد في معسكر «الأصفر» في النمسا، وأكد جاهزيته من خلال المستوى المميز الذي ظهر به في أولى مباريات الوصل في الموسم أمام الهلال السوداني في كأس محمد السادس للأندية الأبطال، الأسبوع الماضي.

وأضاف: «لقد قدم مباراة جيدة وأحرز هدفاً، وهو بالنسبة لنا (الولد الذهبي) الذي سيكون مفاجأة الوصل في الموسم الجديد، ولكن بالتأكيد يحتاج إلى التركيز بصورة أكبر خلال المباريات، خصوصاً في المواجهات الفردية، حتى لا يخسر الكرة كثيراً، وتضيع الهجمة على الفريق، ولكن بالتأكيد تألقه يجعلنا نشعر بالسعادة، لأنه بإمكانه مساعدة الوصل كثيراً في الموسم الجاري».

وتحدث اللاعب البرازيلي عن خوض موسمه السادس مع الوصل، وقال: «سعيد جداً بالاستمرار مع الإمبراطور، ولا شك أن وصولي إلى عامي السادس مع الوصل أمر يجعل المسؤولية أكبر على عاتقي، خصوصاً أنني قائد الفريق، وأتمنّى أن أظهر بشكل جيد، وأن أساعد الفريق على تحقيق نتائج جيدة».

وأشاد بالفوز الذي حققه الوصل على الهلال السوداني بهدفين دون رد، وقال: «أرى أنها بداية جيدة للموسم، إذ إن الفوز في أول مباراة لنا كان أمراً إيجابياً ودفعة معنوية لنا، رغم أننا أهدرنا العديد من الفرص لإحراز المزيد من الأهداف، وأنا أهدرت فرصتين محققتين، ويجب أن نكون أكثر تركيزاً أمام المرمى في المباريات المقبلة».

وتابع: «سعيد جداً بإحراز أول أهدافي في الموسم، والأهم أن يكون تركيزنا أكبر في لقاء الإياب في السودان، لأننا لم نحسم تأهلنا إلى دور الـ16، ولا شك أن الهلال سيكون أكثر شراسة على ملعبه، وسيلعب من أجل تعويض الخسارة في زعبيل، إذ كان من المهم بالنسبة لنا ألا يدخل أهداف في مرمانا، وأتمنّى أن نستفيد من ذلك في لقاء الإياب».

ورداً على سؤال حول تقييمه لأداء اللاعبين الأجانب، بعد التعاقد مع ثلاثة لاعبين جدد سيلعب معهم للمرة الأولى، بعدما لعب مع البرازيلي كايو كانيدو خمسة مواسم والبرازيلي رونالدو مينديز ثلاثة مواسم، قال: «تحدثت من قبل عن كايو ونعلم قيمته جيداً، وبالنسبة إلى رونالدو مينديز كنت أتمنّى استمراره مع الفريق، ولكنني أحترم قرار إدارة النادي».

وزاد بقوله: «ويلتون سواريز لاعب جيد جداً، وأحب اللعب معه لأنه يحتفظ بالكرة ويتحرك بشكل جيد أمام المرمى، كما أن فيرنادو غايبور يمتلك إمكانات جيدة، ويعد إضافة للفريق».

وأشار فابيو ليما إلى أن الصفقات الجديدة، منحت الفريق قوة، وقال: «ظهر خلال المباراة الأولى أمام الهلال السوداني، وجود انسجام كبير بين اللاعبين، رغم أن تشكيلة الفريق شهدت مشاركة ستة لاعبين للمرة الأولى مع الإمبراطور، إذ إن البرازيلي ناثان فيليبي ظهر بشكل جيد جداً، كما أن البرازيلي لوكاس غالفاو منحنا قوة في خط الدفاع، والأمر نفسه بالنسبة إلى حبوش صالح في وسط الملعب، وأرى أن معسكر الإعداد في النمسا أسهم في ظهورنا بشكل جيد، بعدما تم إعداد اللاعبين بصورة ممتازة».


ليما: وصولي إلى عامي السادس مع الوصل يجعل المسؤولية أكبر على عاتقي.

علي صالح يحتاج إلى التركيز بصورة أكبر، خصوصاً في المواجهات الفردية.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

هذا المقال "ليما: «الولد الذهبي» مفاجأة الوصل في الموسم الجديد" مقتبس من موقع (الإمارات اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الإمارات اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق