كيف تناولت الصحف العالمية انتصار مصر على أوغندا بكأس الأمم الأفريقية؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كتب- محمد همام:

حسم المنتخب المصري صراع الصدارة مع المنتخب الأوغندي بعد الفوز بهدفين دون رد في المباراة التي جاءت ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات بمسابقة كأس الأمم الأفريقية.

المنتخب المصري تربع على المجموعة الأولى بعدما حقق العلامة الكاملة بتسع نقاط، في المقابل جاء منتخب أوغندا في المركز الثاني برصيد أربع نقاط يليله منتخب الكونغو للديمقراطية برصيد ثلاث نقاط، ويتذيل المنتخب الزيمبابوي المجموعة برصيد نقطة.

ويستعرض "مصراوي" في التقرير التالي، أبرز ما تناولته الصحف العالمية بعد فوز مصر:

"تجربة مثالية لمصر"

قالت صحيفة "ليكيب" الفرنسية إن المنتخب المصري حقق بداية مثالية في البطولة الأفريقية والتي تقام على أرضه وبين جماهيره بعدما حصد منتخب "الفراعنة" تسع نقاط في دور المجموعات.

وأضافت الصحيفة أن المنتخب المصري عاد ليلجأ لنجمه محمد صلاح لاعب ليفربول وأحمد المحمدي من أجل حسم اللقاء مثلما حدث في مباراة الكونغو الماضية بعدما تكفل الثنائي بالهدفين.

"رقم قياسي لمصر"

أشادت صحيفة "دويتشه فيله" بالنتائج التي حققها المنتخب المصري بعد الفوز الثالث على التوالي في دور المجموعات.

وأَضافت الصحيفة الألمانية أن المنتخب المصري حقق رقمًا قياسيًا بحصوله على العلامة الكاملة للمرة الرابعة في تاريخه الأفريقي بكأس الأمم.

"صلاح يضرب من جديد"

سلطت صحيفة "ذا صن" الضوء على الهدف الذي سجله محمد صلاح والذي كان سببًا في فوز منتخب بلاده على منافسه الأوغندي.

الصحيفة الإنجليزية قالت إن المنتخب المصري استطاع أن يحسم اللقاء لصالحه في 45 دقيقة فقط بفضل هدف صلاح الأول وأحمد المحمدي الثاني.

"هزيمة مؤلمة"

ذكرت صحيفة "كوريري ديلو سبورت" الإيطالية أن المنتخب المصري وجه ضربة مؤلمة للمنتخب الأوغندي بالفوز عليه في إطار منافسات المجموعة الأولى.

وأضافت الصحيفة الإيطالية أن رغم خسارة المنتخب الأوغندي إلا أن نجحوا في حسم البطاقة الثانية بعد مصر نظرًا لخسارة منتخب زيمبابوي القاسية على يد منتخب الكونغو بنتيجة (4-0).

هذا المقال "كيف تناولت الصحف العالمية انتصار مصر على أوغندا بكأس الأمم الأفريقية؟" مقتبس من موقع (مصراوى) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو مصراوى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق