الأهلي الذي في خاطري

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الأهلي الذي في خاطري
الحق يقال

نشر بوساطة أحمد الشمراني في عكاظ يوم 01 - 04 - 2019

1716125
• القضية ليست في أن تخسر أو تكسب، فهذه من المسلمات في كرة القدم، لكن القضية في أن تجد من تحب خارج دائرة المنافسة، لاسيما وأن مكانه في الواجهة في ميدان كرة القدم.
• لم أكن أنتظر من الأهلي هذا الموسم البحث عن ثالث أو رابع الدوري، فكيف أرضى بالخامس أو السادس!
• لماذا انهار الأهلي، وكيف انهار وقد كان مرشحا مع الهلال والنصر على التنافس على بطولات الموسم، وماذا ننتظر منه بعد خماسية الرائد!
• لقد وصل الحال بهذا الفريق الكبير إلى أن تحول إلى مطمع لكل الفرق صغيرها قبل كبيرها، فهل من أسباب غير التي نراها على أرض الملعب؟
• الشخصية والهيبة والكاريزما كان يمتلكها الأهلي، لكن اليوم فقدها كلها ولم يبق منها إلا صور في برواز رث أهمل بسبب انشغال كل من في النادي بالبحث عن فريق ضاع.
• والضياع في الرياضة مشكلة، وفي كرة القدم كارثة، لكن ما الحل؟
•8 لاعبين أجانب، زد عليهم 3 بعد التعديل في الشتوية، اجمع واطرح واضرب وفي النهاية قد تصل إلى سبب الضياع.
• استثن السومة وشيفو لأنهما من مكتسبات النادي واعطني إلى جوار جانيني لاعبا أو اثنين تقدر تقول عليهم القيمة، وبعد ذلك ودي نسأل كم دفع مالياً في تلك الصفقات، وأضف عليها عقد غويدي وفوساتي، وقد تصل إلى الحقيقة الصادمة، حقيقة أرقام وضعت في غير محلها، إما بقلة خبرة مفاوض أو أشياء أخرى لا يمكن أن أظلم فيها أحدا، أو أن الصفقات جاءت على قدر الدعم من الهيئة، مع أن الأربعة الكبار تصنيفهم واحد، لكن ما نراه من نجوم في الهلال والنصر لم نره في الأهلي والاتحاد، مع الأخذ في الاعتبار أن الاتحاد كما تقول الصفقات صيفا وشتاء والأرقام حصل على دعم عالٍ جداً، وما نراه في الملعب ليس في حجم ذاك الدعم.
• أربط بين الأهلي والاتحاد في الشكل، أما المضمون مختلف، ولكي لا يتم سحبي إلى ملعب أثبت أو تحاسب، أنا لا أتهم أحدا بقدر ما أطرح أسئلة، لماذا لم أر في الأهلي ما رأيت في الهلال والنصر طالما الدعم بالتساوي، ولماذا كرر الاتحاد ما حدث في الصيف في الشتاء؟
• أعود للأهلي وأتمنى أن تتضح الصورة من الآن حول كرسي الرئاسة القادم، هل سيكون هناك تكليف أم جمعية عمومية لكي يعرف الأهلاويون اتجاه خط سير ناديهم الباحث عن استقرار فقده من ليلة إعلان الأمير خالد بن عبدالله انسحابه، بل اعتزاله الوسط الرياضي.
• تغريدة:
يقول الزميل أحمد المطرودي: فخر_القصيم
الرائد صاحب الشعبية الأولى بالقصيم وثالثها بالوسطى وخامسها بالسعودية والخليج، أول من لعب مع الكبار من القصيم، وأول من شارك خارجيا، وأول من حقق بطولة خارجية، وأكثر الأندية مشاركة في دوري المحترفين بعد الأربعة الكبار والشباب.. رغم الظروف الصعبة يظل شامخاً بوقفة جماهيره.
• التعليق:
كلام نحترمه ونقدره للزميل أحمد المطرودي، لكنه أثار جدلا في «تويتر»، وأتمنى من «أبودهام» أن يكشف لنا حقيقة ما أورده في تلك التغريدة ليعرف المختلفون معه من أين جاء بتلك المعلومات.
• ومضة:
‏رُغم سوء الانتظار نَبقى على قيد الأمل.



هذا المقال "الأهلي الذي في خاطري" مقتبس من موقع (سعورس) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو سعورس.

أخبار ذات صلة

0 تعليق