غضب بين أولياء الأمور بسبب استلام التابلت: "بنقف في الطوابير بالساعات"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المصدر
أهل مصر

شهدت مكاتب البريد حالة من الازدحام الشديد بسبب دفع رسوم تأمين "التابلت" مما أثار انزعاج أولياء الأمور، وكانت وزارة التربية والتعليم قد أعلنت عن فتح باب سداد تأمين أجهزة "التابلت"، فى الوقت الذى يستعد فيه الطلاب لموسم الامتحانات، حيث أبدوا آرائهم معربين عن استياءهم وتضييع الوقت فى استلام "التابلت" من مكتب البريد.

استلام التابلت

وعبرت إحدى أمهات الطلاب أثناء استلام التابلت: "أنا باخد أجازة من شغلى عشان أنزل أخلص الإجراءات اللى بتم على مراحل، وبنقف فى الطوابير بالساعات وكل دا بنضيع وقت اللى المفروض نذاكر فيه بنتشحطط فيه".

بنقف فى الطوابير بالساعات

بينما عبرت والدة طالب آخر: "المفروض يراعوا ظروف الامتحانات للطلبة وكانوا أجلو تسليم التابلت لبعد الامتحانات لكن حرام نضيع الوقت كله فى استلام التابلت المشكلة مش فى 100 ياريت ندفعها فورى ونرتاح بدل ما بنقف فى البريد لحد مانتعب من الوقفة".

وأعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بدء توزيع أجهزة " التابلت" على طلاب الصف الأول الثانوي، بدءا من اليوم، حتى نهاية ديسمبر المقبل.

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الشركة المصرية للاتصالات بصدد عمل الدراسة الفنية للاحتياجات والمتطلبات اللازمة لتوفير البنية التحتية لجميع المدارس الخاصة على مستوى الجمهورية، طبقا للاحتياجات والمتطلبات الفعلية لكل مدرسة، فى إطار التجهيز للبنية التكنولوجيا فى المدارس.

اقرأ أيضا..بدء توزيع التابلت على طلاب الصف الأول الثانوي من اليوم وحتى نهاية ديسمبر

اليوم توزيع التابلت على الطلاب

وقال الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بالوزارة، إن الهدف هو توفير الدخول والوصول الآمن لمنصة الاختبارات الإلكترونية لجميع الطلاب المستهدفين فى الصفين الأول والثانى الثانوى، موضحا أنه سيتم التنفيذ والتعاقد مباشرة بين الشركة المصرية للاتصالات والمدرسة، وذلك على نفقة المدرسة الخاصة، وتحت الإشراف الفنى للوزارة والاعتماد للوصول إلى منصة الاختبارات.

توزيع التابلت على الطلاب اليوم

وأوضح فى تصريحات صحفية أن ذلك يأتى فى إطار الجهود التى تبذلها الوزارة بكافة قطاعاتها لتطوير البنية التحتية المتمثلة في الشبكات الداخلية بمدارس التعليم الثانوى العام الحكومى والخاص والتي بدأت مراحلها الأولى العام الدراسى الماضى 20182019، واستكمالا لتوفير البنية التحتية لجميع المدارس الثانوى العام الدراسى الحالى.

المصدر
أهل مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق