شاهد.. وزير الأوقاف يدعي على مروجي الشائعات في خطبة الجمعة: “في الدرك الأسفل من النار”

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أدى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، ويرافقه الدكتور شوقى علام مفتى الديار المصرية واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، شعائر صلاة الجمعة من مسجد ناصر بمدينة دمنهور، بالتزامن مع الاحتفال بالعيد القومى لمحافظة البحيرة.

وقام وزير الأوقاف بإلقاء خطبة الجمعة عن موقف الإسلام والكبر في الإسلام.

وأكد وزير الأوقاف، أن أشد صور الكبر هو الاستعلاء على الحق والدين الحقيقي من أجل هوى النفس، مضيفا أننا نتعرض لموجة من الأكاذيب والشائعات لخلق الفتن والفوضى في المجتمع، وأن الإسلام نهى عن الخوض فى الأعراض ونشر الأكاذيب.

واعتبر وزير الأوقاف، من ينشر الفحش والأكاذيب خاصة على مواقع التواصل الاجتماعى من المنافقين الذين لا عهد لهم، وهم فى الدرك الأسفل من النار.

وحرص الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، على الدعاء لمصر وأن يجعلها الله أمنا وأمانا وسخاء ورخاء وأن يجعل أهلها في رباط إلى يوم القيامة.

 

كما دعا وزير الأوقاف، خلال خطبة الجمعة بمسجد ناصر بمدينة دمنهور، أن يستخدم أهل مصر ولا يستدبلهم ويكن لهم ولا يكن عليهم ويجعل رزق أهل مصر واسعا من البر والبحر والجبل ويغني أهلهم عما سواه تعالى.

 

وحرص وزير الأوقاف، على الدعاء لجنود مصر المرابطين على حدود مصر للدفاع عن أرضها، ودعا الله للحفاظ على جيش مصر وشرطتها وقضاءها وأزهرها الشريف.

 

وتحدث وزير الأوقاف في خطبة اليوم، عن الكبر والإستعلاء على الناس مشددا على أنه من أخص صفات إبليس اللعين وكذلك المنافقين.

المصدر
القاهرة 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق