رغم انتهاء تنسيقهم.. لماذا تواجد طلاب المرحلة الأولى في "معمل حلوان"؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

10:29 م الأربعاء 31 يوليه 2019

كتب- محمود عبد الرحمن وأحمد شعبان:

بينما كان طلاب المرحلة الثانية من خريجي الثانوية العام يتابعون، رفقة أولياء أمورهم، تسجيل رغباتهم داخل المعمل المركزي للتنسيق بجامعة حلوان، في اليوم الأول لتنسيق المرحلة الثانية، كانت "منال أحمد" تسأل أحد المشرفين بالمعمل عن كيفية التحويل لابنها "خالد"، الحاصل على مجموع 84% بالقسم الأدبي.

وسجّل "خالد" رغباته بالمرحلة الأولى للتنسيق، الأسبوع الماضي، بكلية التجارة بالجامعة، وذلك بعدما لم يقبله قسم اللغة الإنجليزية بالكلية. "ابني كان عايز قسم اللغة الإنجليزية في كلية التجارة، لكن خلاص مش هيعرف يدخله هنا، ومش عايز تجارة عربي"، فلم يكن مفر من الحضور للجامعة والبدء في إجراءات التحويل لكلية أخرى.

من منطقة شبرا، قدمت صاحبة الأربعين عاماً، تقول إن نجلها لم يُقبل بالشعبة الإنجليزية بكلية التجارة، لعدم حصوله على المجموع الذي حددته الكلية في اللغة الإنجليزية للالتحاق بالقسم، وهو 40 درجة من 50، مرّت على كلية التجارة بجامعة عين شمس للسؤال عن الشرط الداخلي للقسم هناك، علّه يناسب درجات ابنها "ابني جايب 38 في الإنجلش، والشروط الداخلية بكل كلية بتختلف من جامعة لجامعة"، وفق ما أخبرها أحد موظفي شئون الطلاب بالجامعة، لذا باتت مُجبرة بالتحويل لابنها لكلية التجارة بجامعة شبين الكوم بالمنوفية لكون شرط القبول بها أقل بدرجتين من جامعتى حلوان وعين شمس وفق قولها "المنوفية هتكون بعيدة بس هيكون دخل حاجة بيحبها".

معمل التنسيق بجامعة حلوان (1)

كانت وزارة التعليم العالي قد أعلنت بدء تنسيق المرحلة الثانية للقبول بالكليات والمعاهد، اليوم الأربعاء، بحد أدنى للقبول بالشعبة العلمية 320 درجة فأكثر أي بنسبة 78.5% وحتى ما دون الحد الأدنى المعلن للمرحلة الأولى للشعبة العلمية، بإجمالي 175 ألفاً و673 طالباً، وبحد أدنى للقبول بالشعبة الأدبية، بـ279 درجة فأكثر أي بنسبة 68.5% لأقل من 328 درجة، بإجمالي 54 ألفاً و305 طالباً.

لكن الحضور في المعمل المركزي بجامعة حلوان لم يقتصر على طلاب المرحلة الثانية وأولياء أمورهم، فثمّة طلاب من المرحلة الأولى كانوا قد سجّلوا رغباتهم فيما مضى، وجاءوا اليوم لأسباب مختلفة، ما سبب كثافة في عدد المترددين على المعمل اليوم وفق ما قال أحد المشرفين بالمعمل لمصراوي.

معمل التنسيق بجامعة حلوان (3)

من بين المترددين "إنجي وليد" الحاصلة على مجموع 86% بالقسم الأدبي بالثانوية العامة، جاءت بصحبة والدتها، لمعرفة شروط وكيفية الالتحاق بالأقسام الداخلية المختلفة لكلية الآداب، التي اختارتها كرغبة أولى في تنسيق المرحلة الأولى، كانت تتمنى دخول قسم اللغة الإنجليزية ولكن أخبرها أحد المشرفين بأنه لن تنطبق عليها شروط القسم وهو الحصول على نسبة 40 من 50 في مادة اللغة الإنجليزية "ولقيت نفسي مضطرة أدخل قسم تاني"، تقولها بينما تتناقش مع والدتها حول الأقسام المختلفة كالتاريخ والجغرافيا، للاختيار بين أي منهم، خاصة وأن شروط القسمين الداخلية تنطبق عليها.

معمل التنسيق بجامعة حلوان (5)

لدى "إنجي"، التي أتت من منطقة فيصل بالجيزة، سعة من الوقت حتى تستقر على قسم بعينه، فتحديد ذلك سيكون بعد الانتهاء من جميع مراحل التنسيق. بينما وقف "أحمد منتصر"، على أبواب المعمل، يوزع نظراته على الطلاب وأولياء الأمور المتواجدين بالداخل، سجّل رغباته في المرحلة الأولى بكلية التجارة "انتساب"، وجاء ليسأل عن التحويل من قسم اللغة العربية إلى قسم اللغة الإنجليزية بالكلية "قالوا إن مفيش طلاب خريجي مدارس لغة عربية هيدخلوا انتساب إنجليزي، وبعدين سمحوا بده، وبعدين رجعوا ورفضوا فأنا عايز أفهم موقفي".

معمل التنسيق بجامعة حلوان (9)

يخشى "أحمد" أن يضيع أمله بالالتحاق بالقسم الذي يريد، فحمل تساؤلاته إلى أحد المشرفين المتواجدين بالمعمل، فأخبره الأخير بأن عليه الانتظار حتى الانتهاء من المرحلة الثانية وتعلن كلية التجارة بجامعة حلوان شروط وضوابط التحويل بين الأقسام والشُعَب المختلفة، فيما طمأنه بأن "قالي مجموعك كويس، لأني جايب 86%، كمان انتساب خدت السنة اللي فاتت بعدد درجات أقل من اللي انا جايبه بفرق ست درجات، فربنا يكتبلي وأدخلها".

أما حين قدمت الطالبة "علا عاصم" إلى المعمل، بدأت حديثها مباشرة مع أحمد بيومي، المشرف بالمعمل، وقالت "احنا رتبنا الرغبات غلط في المرحلة الأولى وعاوزين نعدّلها"، ووضّحت أنها تفاجئت بالتحاقها بكلية التربية بجامعة عين شمس على الرغم أنها كانت تريد نفس الكلية بجامعة حلوان الأقرب لها.

معمل التنسيق بجامعة حلوان (11)
"بابا نسق ليا في البيت ومشوفتش الرغبات غير بعد نتيجة المرحلة الأولى ما ظهرت" تستكمل علا التى تقطن بمنطقة أطلس بحلوان، بأن المسافة بينها وبين جامعة عين شمس بالنسبة لها معاناة من حيث الوقت والمصاريف، "كمان هتقبلني علشان مجموعها أقل من عين شمس"، فيما وزعت كلماتها على الجالسين من طلاب المرحلة الثانية بأن يختارون كلياتهم بعناية وتركيز بعدما "نسقت في آخر يوم وملحقتش أركز في ترتيب مناطق الكليات"، وهذا خطأ كبير، وفق ما تقول.

هذا المقال "رغم انتهاء تنسيقهم.. لماذا تواجد طلاب المرحلة الأولى في "معمل حلوان"؟" مقتبس من موقع (مصراوى) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو مصراوى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق