قانوني يكشف عن العقوبة المتوقعة لسائق قطار محطة مصر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أشار مدير إدارة الألة الجنائية الأسبق، اللواء رفعت عبد الحميد، أن حادثة قطار محطة مصر برمسيس، كانت نتيجة ترك السائق للقطار، وهو ما يدل على إهمال السائق، ووفقًا لقانون العقوبات، قد تصل العقوبة للإعدام، في حالة وقوع ضرر جثيم، ووجود عدد كبير من الضحايا.

وقال عبد الحميد، من خلال تصريحات له، أن التسبب في أي ضرر دون قصد ونتج عنه ضحايا، فإن العقوبة لا تتعدى ال10 سنوات، مشيرًا أن سائق القطار متهم بجريمة القتل، وهو ما يؤدي إلى حبسه وجوبًا 24 ساعة لدى الشرطة إلى حين الانتهاء من التحريات، ثم يتم عرضه على النيابة.

وأوضح مير إدارة الأدلة الجنائية الأسبق، أن التحقيق بالقضية لا يزال قائمًا، وذلك باعتبارها على مستوى عالي من الأهمية.

ولفت أن التحقيقات سوف تظهر إذا كان السائق بكامل وعيه عند وقوع الكارثة، والتعرف على أسباب تركه للقطار.

من الجدير بالذكر، أن سائق القطار المتسبب في الحريق بمحطة مصر برمسيس يدعى علاء فتحي، وهذا الحادث أى إلى مقتل وإصابة العشرات.

هذا المقال "قانوني يكشف عن العقوبة المتوقعة لسائق قطار محطة مصر" مقتبس من موقع (عرب فور نيوز) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو عرب فور نيوز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق