القابضة المعدنية تنتهى من عقد جمعيات كافة الشركات التابعة - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - كشف المهندس محمد السعداوى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية – إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، أنه تم الانتهاء من عقد الجمعيات العامة للشركات التابعة البالغ عددها 15 شركة واعتماد نتائج الأعمال عن العام المالى 2019 /2020 وتغيير شامل فى مجالس الإدارات وفقاً لتعديلات القانون رقم 203 لسنة 1991 – قانون قطاع الأعمال العام بالقانون رقم 185 لسنة 2020 بفصل الإدارة عن الملكية فى الشركات بتعيين عضو مجلس إدارة غير متفرغ وعضو منتدب تنفيذى.

 

حيث أختتم إجتماعات الجمعيات العامة غير العادية والعادية بشركات: المصرية للإنشاءات المعدنية "ميتالكو" ومصانع النحاس المصرية و العامة لمنتجات الخزف والصينى "شينى" على التوالى وقد تم تكليف المحاسب عمر محمد عبد العزيز خطاب رئيس مجلس إدارة غير تنفيذى للشركة المصرية للإنشاءات المعدنية "ميتالكو" والمهندس محمد يحيى أحمد أحمد والمهندس معروف سعيد محمد سويلم والمحاسب مصطفى أبورجيلة محمد أحمد كأعضاء معينيين لمجلس إدارة الشركة بالإضافة إلى  جابر متولى محمد كعضو منتخب. 

 

وبالنسبة لشركة مصانع النحاس المصرية تم تكليف دكتور محمد حسن مهنى جاد الله رئيس غير تنفيذى لمجلس الإدارة والمحاسب محمد عزوز سلامة ودكتور مهندس وائل مصطفى شعبان والمهندس طارق كمال خليل الباجورى كأعضاء معينيين لمجلس إدارة الشركة بالإضافة إلى السيد أحمد عبد السلام إبراهيم جاويش عضو  منتخب.

 

وبخصوص الشركة العامة لمنتجات الخزف والصينى "شينى"  فقد تم تكليف المهندس سيد عبد السميع السيد بدر رئيساً غير تنفيذياً لمجلس الإدارة والمحاسب يحي أحمد عبد الفتاح عيش  والمحاسب أشرف حسين أحمد عبد الله ودكتور عماد محمد عويس كأعضاء معينيين لمجلس إدارة الشركة بالإضافة أحمد سعيد زيدان كعضو منتخب، وقد تم عقد اجتماع لاحق بين أعضاء مجالس الإداراتالمعينيين والمنتخبين قاموا فيه بإختيار أحد الأعضاء ليكون عضواً منتدباً تنفيذياً للشركة.

 

وفى ذات السياق وجه محمد السعداوى الشكر لرؤساء وأعضاء مجالس إدارات الشركات التابعة التى تم تغيرهم على ما بذلوه من جهد فى فترة توليهم لتلك الشركات، وقد رحب برؤساء وأعضاء مجالس الإدارات الجدد المكلفين بالعمل وأبدي تطلعه إلى أن يكون القادم أفضل بالعمل وكذلك أكد على ضرورة مواجهة أيه معوقات قد تعرقل عجلة الإنتاجوأضاف أنه تقع مسئولية كبيرة على عاتق المجالس الجديدة.

 

وأكد على ضرورة الالتزام بالمخطط الزمنى للإنتهاء من تنفيذ المشروعات الجارى تنفيذها وكذا البدء فى مشروعات مستجدة لتطوير الشركات بالتعاون مع مختلف الجهات المتخصصة داخل مصر وخارجها.

 

وتجدر الإشارة إلى أن فلسفة التغيير قد قامت على دعم مجالس الإدارات بالكفاءات والتخصصات التي تحمل إضافة للشركات التابعة وتعزز من قدرتها على النمو والتطوير فى ظل التحديات التى تواجه مختلف الأنشطة الصناعية وعلى رأسها نقص التمويل وأرتفاع أسعار الطاقة.

 

ومن الجدير بالذكر أن الشركة القابضة للصناعات المعدنية هى أول شركة قابضة تحت مظلة وزارة قطاع الأعمال العام تنتهى من عقد كافة الجمعيات وتشكيلات مجالس إدارات الشركات التابعة على الرغم من كونها من كبرى شركات وزارة قطاع الأعمال العام من حيث عدد الشركات التابعة لها بعدد 15 شركة تابعة.

 

 


أخبار ذات صلة

0 تعليق