بعد ساعات من تهديد محافظ شبوة للشرعية.. الحكومة ترد بتوجيهات عاجلة وفورية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


وجّه رئيس الوزراء في الحكومة الشرعية، معين عبدالملك؛ مساء اليوم السبت، بمعالجة مشكلات الكهرباء في محافظة شبوة بشكل عاجل، وتوفير احتياجاتها من الوقود بشكل فوري.


يأتي ذلك بعد ساعات من إمهال محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، الحكومة 48 ساعة لصرف مستحقات كهرباء المحافظة، مهدداً بإيقاف إنتاج تصدير النفط الخام في حال تخلفها عن الإيفاء بالتزاماتها تجاه المحافظة.

وأصدر رئيس الحكومة الشرعية، توجيهات عاجلة وفورية استجابة لتهديد محافظ شبوة "بن عديو" للجهات المعنية بضرورة التنسيق مع السلطة المحلة في شبوة؛ والعمل من أجل تجاوز التحديات، وضمان الحلول المستدامة لاستمرار خدمة الكهرباء للمواطنين، مشدداً على ضرورة عدم السماح بتكرار هذه الإشكاليات مستقبلاً.

وناقش رئيس الوزراء خلال اتصال هاتفي مع المحافظ بن عديو، الأوضاع الخدمية في المحافظة، والإشكالات القائمة بشأن توفير وقود الكهرباء.

وأشاد محافظ محافظة شبوة بإهتمام رئيس الوزراء، ومتابعته للمشكلات في شبوة، وإصدار توجيهات لحلها.


بدوره، أكد رئيس الوزراء أن الحكومة حريصة على تحسين الخدمات الأساسية في المحافظات المحررة، ومنها شبوة، مشيراً إلى سعي الحكومة لإيجاد حلول مستدامة تضمن استقرار وديمومة هذه الخدمات للمواطنين.


وتشهد مدينة "عتق" عاصمة شبوة، تردياً كبيراً في خدمات الكهرباء منذ خمسة أيام، فيما تعاني باقي مديريات المحافظة من انقطاعاً كلياً للتيار الكهربائي، بسبب تأخر سداد المستحقات المالية للشركة المتكفلة بتشغيل محطات الكهرباء بناء على عقود مع الحكومة.

المصدر
المشهد اليمني

أخبار ذات صلة

0 تعليق