التنمر الثقافي بين الأجيال في العرض المسرحي “كومبارس”

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

دمشق – سانا

طرح العرض المسرحي “كومبارس” موضوع التنمر الثقافي بين الأجيال من خلال علاقة صداقة بين شابين من جيلين مختلفين التي سرعان ما تتكشف حقيقتها مع ظهور فتاة يقع في حبها الأصغر ويحاول الأكبر استمالتها لتشكل سهرة واحدة بينهم حالة من البوح والتكشف.

العرض الذي استمر خمسة أيام على خشبة القاعة المتعددة الاستعمالات بدار الأسد للثقافة والفنون ومن إنتاج مديرية المسارح والموسيقا جاء ضمن احتفالية يوم وزارة الثقافة التي حملت عنوان “ذاكرة وطن” حيث استثمر العرض شاشة سينمائية وظفها بطريقة تجريبية مناسبة للموضوع.

يزن الداهوك مخرج العرض والذي اقتبس نصه عن البريطاني بيتر شافر قال في تصريح لـ سانا “أعدت كتابة النص بما يتناسب مع المجتمع السوري وعملنا عليه بطريقة الارتجال مع المعالجة الدراماتورجية مع التعديل على الخشبة حتى وصلنا للنتيجة النهائية التي ترضينا كفريق عمل”.

وأوضح الداهوك أن رسالة العرض ركزت على تقديم قضية التنمر الثقافي الذي يمارس على الشباب بسبب فرق العمر ممن هو أكبر منهم سناً مع طرح عدة أسئلة حول من يملك القيمة والجوهر مبيناً الفوارق بين شخصية الشاب الأصغر نضجاً مقارنة بالأكبر الذي عبر عمن باعوا ثقافتهم من أجل الكسب السريع ماديا ً ومعنوياً.

في بطاقة العرض لعب الأدوار كل من الممثلين وسيم قزق وخالد شباط ومرح حسن ودراماتورج ليليان عزام وتصميم الديكور لمى الرحبي وتصميم إضاءة أوس رستم وإخراج المادة الفيلمية ميار النوري وتصميم الرقصة نورس عثمان وتصميم البوستر لينة المالكي وتصوير ياسين شيخ الصاغة ومساعد مخرج خوشناف ظاظا.

 

محمد سمير طحان

 

 

 

المصدر
الوكالة العربية السورية للأنباء

أخبار ذات صلة

0 تعليق