بعد عرضه في "تورنتو".. ناقد: "بعلم الوصول" دراسة عن السيدات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ردود أفعال إيجابية حققها فيلم "بعلم الوصول" للمخرج هشام صقر، في عرضه الأول بالدورة الـ 44 من مهرجان تورنتو السينمائي، ضمن قسم "اكتشافات"، حيث جاءت عروضه كاملة العدد، بحضور صناع الفيلم من بينهم بسمة، بسنت شوقي، بالإضافة إلى مؤلف الفيلم ومخرجه هشام صقر.

وصف الناقد مينا تكلا الفيلم بـ " دراسة شخصية أخرى شبه صامتة لنساء شابات في مصر التى يهيمن عليها الذكور"، وذلك في مقال نقدى عن الفيلم على موقع "Awards Watch"، قائلا: "يبدو الفيلم مهتما بمتابعة صعود وهبوط (هالة)، وحالتها العقلية المعقدة بدلا من سرد قصة تقليدية، يظل الفيلم وفيا لمسار شخصيته الرئيسية والأفكار الداخلية، مما يمنحنا نافذة على ما يمكن أن يكون عليه الحال بالنسبة لملايين النساء اللاتى يعانين من القلق والاكتئاب والأفكار الانتحارية".

يلقي الفيلم الضوء على الصحة النفسية للمرأة فى المجتمع المصرى، والتى كانت من لموضوعات التى تتجنبها السينما المصرية، وذلك من ضمن الأحداث على مدار 95 دقيقة، حول "هالة"، تقوم بدورها الفنانة بسمة، والتى تطاردها الأزمات النفسية فهى زوجة من الطبقة المتوسطة أنجبت طفلها الأول وتعاني من اكتئاب ما بعد الولادة، بينما تطاردها مخاوفها فى أحلامها حيث تعيش فى حالة من الخوف بعد وفاة والدها وهى فى الـ 18 من عمرها، وتصل إلى الحافة عندما يسجن زوجها إلى السجن خطأ فى العمل، لتواجه بمفردها الاكتئاب والأفكار الانتحارية.

هذا المقال "بعد عرضه في "تورنتو".. ناقد: "بعلم الوصول" دراسة عن السيدات" مقتبس من موقع (الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق