فنانون سوريون يقدمون ذاكرة معرض دمشق منذ دورته الأولى حتى اليوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

دمشق-سانا

حكواتي المعرض صيغة جديدة لعرض تاريخ معرض دمشق الدولي منذ دورته الأولى حتى الدورة الـ61 يقدمها ثلاثة فنانين سوريين مخضرمين عاصروا كل دوراته يقدمونها بشكل حي ومباشر أمام الجمهور بالزي التقليدي لشخصية الحكواتي التي كتب نصوصها الفنان أحمد خليفة وذلك في جناح وزارة الإعلام بالمعرض.

وأوضح الفنان أحمد خليفة أن النصوص توثيق للمعرض منذ عام 1954 حتى اليوم والحديث عن ذاكرته بطريقة حكائية هدفها إيصال المعلومة إلى الجمهور بشكل طريف مشبع بالذاكرة الشعبية وذكريات الأيام الخالية بلغة سهلة بسيطة قريبة من الناس.

الفنان سعيد عبد السلام أوضح أن مشاركته في دورة المعرض الحالية تتمثل في تقديم شخصية الحكواتي لتقديم ذاكرة المعرض مع أداء بعض الأغاني التي تعود لتلك المرحلة إذا اقتضى النص بينما عبر الفنان نبيل جعفر عن فرحه بالمشاركة في هذا البرنامج الذي سيستمر على مدى أيام المعرض ليستطيع الجمهور العودة إلى تلك الأيام من خلال أدائهم لحكواتي المعرض.

المخرج باسم يوسف رئيس دائرة التمثيليات في إذاعة دمشق أوضح لـ سانا أن المشاركة في جناح وزارة الإعلام بركن خاص بالدراما الإذاعية هو خروج للمرة الأولى للإذاعة من استديوهاتها مع فنانيها ونجومها لتقدم فنها أمام جمهورها وتعرفه على طريقة تقديم الدراما الإذاعية بمشاركة نجوم التلفزيون أحمد خليفة وسعيد عبد السلام ونبيل جعفر الذين كانوا نجوما في الإذاعة وهم ملتصقون بهذا الفن ولم يتخلوا عنه.

بلال أحمد

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

المصدر
الوكالة العربية السورية للأنباء

أخبار ذات صلة

0 تعليق