تايلور سويفت تشن حرباً كلامية بعد بيع حقوق ملكية ألبوماتها السابقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
شنت نجمة البوب الأمريكية تايلور سويفت حرباً كلامية من خلال حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك فور علمها بشراء مدير أعمال النجوم، سكونر براون حقوق ملكية شركتها "بيغ ماشين"، والتي أصدرت جميع أعمالها وألبوماتها السابقة، واصفة الصفقة بالسيناريو الأسوأ. وأعربت سويفت عن صدمتها من خلال بيان توضيحي نشرته عبر حسابها على موقع تامبلر جاء فيه: "منذ سنوات طلبت من شركتي "بيغ ماشين" الحصول على حقوق ملكية أعمالي، ولكن بدلاً من ذلك قدمت لي فرصة الحصول على حقوق ألبوم واحد عن كل ألبوم أشارك في انتاجه، ولكني انسحبت من هذا الاتفاق بعد علمي أن مؤسس شركة بيج ماشين ينوي عرضها للبيع، مما يعني بيع جميع أعمالي الفنية ومستقبلي أيضاً".

وتابعت سويفت: "لذلك قررت اتخاذ القرار الأكثر صعوبة وهو أن أدع الماضي خلفي وأتخلى عن جميع أعمالي بما في ذلك مجهودي الذي كرسته لكتابة عدد من الأغاني وأموالي التي دفعتها لإنتاج بعض هذه الأعمال".

وأضافت سويفت أن ما أثار استيائها، شراء أرشيفها الفني من قبل سكوتر براون، الذي شارك في اطلاق حملات تنمر وتلاعب مع عدد من النجوم مثل كاني ويست وكيم كاردشيان ضدها طيلة سنوات، حسبما ما أوردت.

واختتمت سويفت بيانها قائلة: "عندما يصبح الولاء مجرد مفهوم تعاقدي وعندما يدعي أحدهم أن الموسيقى لها قيمة فإن ذلك يعني أن قيمتها مملوكة لرجال لم يشاركوا في إنتاجها".

وتضامن الملايين من معجبي سويفت، الذين أطلقوا هاشتاغ "we Stand With Taylor Swift"، لدعم مطالبها في الحصول على حقوق ملكية إرثها الفني.

هذا المقال "تايلور سويفت تشن حرباً كلامية بعد بيع حقوق ملكية ألبوماتها السابقة" مقتبس من موقع (أخبار 24) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو أخبار 24.

أخبار ذات صلة

0 تعليق