شراكة وتعاون بين مهرجان مالمو للسينما العربية ومهرجان ليالٍ عربية في كوبنهاغن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مهرجان مالمو للسينما العربية توقيعه شراكة وتعاون مع مهرجان ليالٍ عربية في كوبنهاغن، الذي تم الاعلان عنه أمس في جناح السويد ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي.

 

الشراكة بين مهرجان مالمو للسينما العربية ومهرجان ليالٍ عربية تعني التعاون الوثيق فيما يتعلق تبادل الضيوف وعروض الأفلام، في إطار ذلك ينقل مهرجان الليالي العربية في كوبنهاغن موعد انعقاده من شهر أغسطس إلى شهر أكتوبر.

 

 قال مؤسس ورئيس مهرجان مالمو للسينما العربية محمد قبلاوي، إن مهرجاننا ومهرجان ليالٍ عربية فى كوبهاغن لديهما أهداف مشتركة، وثمة علاقة جغرافية وثيقة تربط مدينتي مالمو وكوبنهاغن، لدرجة أنه من المحرج حتى الآن عدم الإقدام على الاستفادة  المتبادلة من الموقع الجغرافي على الأقل على مستوى تنظيم وتسهيل تبادل الضيوف القادمين من الدول العربية مع أفلامهم.

 

يضيف قبلاوي عادة ما يرغب ضيوفنا القادمون عبر مطار كوبنهاغن وهم كثر لقضاء يوم في كوبنهاغن بعد عناء السفر، أو الاطلاع على معالم العاصمة الدنمركية، اليوم وفي إطار هذه الشراكة مع مهرجان ليالٍ عربية يمكنهم فعل ذلك، كما يمكن لذلك أن يلفت انتباه الناطقين باللغة العربية الذين يسكنون في كوبينهاغن للحضور و التفاعل مع العروض السينمائية العربية.

 

بينما يقول نظيره في الجانب الدنماركي ، مدير مهرجان ليال عربية ، راسموس بريندستروب بحكم  أن عمر مهرجاننا خمس سنوات فقط ، فنحن نعتبر أصغر المهرجانات" الشقيقة "، لذا فإن توحيد الجهود مع مهرجان مالمو للسينما العربية سيمنحنا إمكانيات جديدة وجمهوراً أوسع. نحن ممتنون لأن مهرجان مالمو للسينما العربية منحنا فرصة للشراكة وليس المنافسة،  سوف نبذل قصارى جهدنا لإضافة نكهة جديدة  لمهرجان مالمو للسينما العربية.

هذا المقال "شراكة وتعاون بين مهرجان مالمو للسينما العربية ومهرجان ليالٍ عربية في كوبنهاغن" مقتبس من موقع (بوابة الفجر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة الفجر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق