الأقساط تضاعفت 3 مرات منذ إنشاء هيئة التأمين في 2007

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
أبوظبي:«الخليج»

أكد إبراهيم عبيد الزعابي مدير عام «هيئة التأمين» خلال احتفال الهيئة، ب«اليوم الوطني» لدولة الإمارات بأنه يأتي في ضوء الإنجازات الكبيرة، التي حققتها دولة الإمارات في مختلف المجالات والميادين؛ ومنها قطاع التأمين، الذي شهد إنجازات ونتائج مميزة، ساهمت في توفير الحماية الاقتصادية والاجتماعية، ودعم النمو الاقتصادي، وتعزيز سياسة التنوع الاقتصادي للدولة.
وقال: إن الجهود المتواصلة التي تقوم بها هيئة التأمين ساهمت في جعل سوق دولة الإمارات مركزاً عالمياً رئيسياً في مجال التأمين، في الوقت الذي تساهم فيه هذه الجهود في تطوير هذا القطاع الحيوي بالنسبة للاقتصاد الوطني، ودعم فرص نمو قطاع التأمين بالدولة، وتحفيزها بشكل كبير.
ويعد قطاع التأمين بالدولة أحد أنشط القطاعات؛ نظراً لدوره الحيوي في خدمة الاقتصاد الوطني، والذي انعكس على نمو معدلات مساهمته في الناتج المحلى الإجمالي؛ إذ بلغت مساهمة إجمالي الأقساط المكتتبة في الناتج المحلى الإجمالي لعام 2018 ما نسبته 3%، ومن المتوقع استمرار النمو خلال عام 2019 والأعوام المقبلة، بما يوازي نسبة النمو في الناتج المحلي الإجمالي للعام الجاري.
وقال: إن إجمالي الأقساط المكتتبة تضاعف ثلاث مرات بعد إنشاء هيئة التأمين في عام 2007، وارتفع من 14.5 مليار درهم عام 2007 إلى 43.7 مليار درهم خلال عام 2018؛ إذ بلغت حصة الشركات الوطنية من إجمالي الأقساط المكتتبة عام 2018، %63 وبقيمة وصلت إلى 27.683 مليار درهم، فيما بلغت حصة الشركات الأجنبية 37% وبقيمة بلغت 16.036 مليار درهم.
وبلغ إجمالي الأقساط المكتتبة في جميع فروع تأمينات الممتلكات والمسؤوليات 15.1 مليار درهم، وبلغت حصة الشركات الوطنية منها 11.3 مليار درهم وبنسبة 74.6%، وحصة الشركات الأجنبية منها 3.8 مليار درهم وبنسبة 25.4%. فيما بلغ إجمالي الأقساط المكتتبة في جميع فروع تأمين الأشخاص وعمليات تكوين الأموال ما مجموعه 9.5 مليار درهم، وبلغت حصة الشركات الوطنية منها 2.2 مليار درهم، وبنسبة 23.2%، وحصة الشركات الأجنبية منها 7.3 مليار درهم، وبنسبة 76.8%.
في حين بلغ إجمالي الأقساط المكتتبة في فرع التأمين الصحي ما مجموعه 19.1 مليار درهم، وبلغت حصة الشركات الوطنية منها 14.2 مليار درهم، وبنسبة 74.4%، وحصة الشركات الأجنبية 4.9 مليار درهم، وبنسبة 25.6%.

المصدر
الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق