مطارات دبي: خطط تطوير مطار آل مكتوم مستمرة

بوابة الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكدت مطارات دبي، أن خطط تطوير مطار آل مكتوم في دبي قائمة ومستمرة، وأوضحت أن عمليات مراجعة الخطة الرئيسية طويلة الأجل، تهدف إلى ضمان أن يستفيد التطوير بصورة كاملة من التقنيات الناشئة، ويستجيب لاتجاهات المستهلك وتفضيلاته، ويُحسّن الاستثمار.

 

وأشارت مطارات دبي في بيانها"لوكالة بلومبرخ" إلى إن الجداول الزمنية الدقيقة للخطة الرئيسية طويلة الأجل وتفاصيل الخطوات التالية ما زالت قيد الدراسة.

 

ويستهدف مطار آل مكتوم في دبي، أن يكون أكبر مطارات العالم بسعة سنوية تزيد على 250 مليون مسافر. وكانت مؤسسة مطارات دبي قد افتتحت مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال، في عام 2013، وهو يخدم حاليا 11 شركة طيران للركاب، وقد تم تعزيز قدراته السنوية 5 أضعاف في العام الماضي لتصل إلى 26.5 مليوناً بعد تنفيذ مشاريع توسع كبيرة في محطة الركاب.

 

وتستهدف خطط التطوير طويلة الأجل مضاعفة الطاقات الاستيعابية للمطار لتصل في نهاية المطاف إلى 260 مليون مسافر، وهو ما يعادل أكثر من ضعف إجمالي المسافرين في أكثر مطارات العالم ازدحاماً اليوم.

 

و مطار ال مكتوم يتم انشاؤه في دبي بالقرب من جبل علي في الإمارات العربية المتحدة.

 

وسيسمى المطار بآل مكتوم الدولي وذلك نسبة إلى اسرة ال مكتوم الحاكمة للإمارة.

 

وتوقل هيئة مطارات أن الدافع الأكبر لبناء هذا المطار هو وصول مطار دبي الدولي إلى أقصى طاقته الاستيعابية خلال الأعوام القليلة المقبلة، مع 75 مليون مسافر.

 

 

وبحسب  الخطة المقررة ،سيكون المطار قادر على شحن 12 مليون طن سنويا أي أكثر بثلاثة أضعاف من مطار ممفيس الدولي أكبر مركز للشحن في العالم اليوم، وسيكون قادر على تقديم خدماته لما بين 120 مليون و150 مليون مسافر في السنة أي أكثر تقريبا ب65 ٪ من مطار هارتسفيلد جاكسون اتلانتا (90 مليون مسافر في سنة 2008) والذي يعتبر حاليا الأكثرازدحاما في العالم بعدد الركاب.

 

و مطار آل مكتوم الدولي بإستطاعته التعامل مع جميع طائرات الجيل المقبل، بما في ايرباص A380 . وبإمكان مدارجه استقبال هبوط اربع طائرات في نفس الوقت و24 ساعة في اليوم، والتقليل من زمن الدوران في الهواء في انتظار الاذن بالهبوط.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق