تراجع إنتاج نفط "أوبك" في يناير والخام يستقر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

لندن (رويترز)

خَلُص مسح أجرته رويترز إلى تراجع معروض نفط أوبك في يناير، بأكبر قدر في عامين، بينما شهدت إيران وليبيا وفنزويلا انخفاضات غير طوعية. وأظهر المسح أمس، أن منظمة البلدان المصدرة للبترول المكونة من 14 عضواً ضخت 30.98 مليون برميل يومياً هذا الشهر، بانخفاض 890 ألف برميل يومياً عن ديسمبر، وفي أكبر تراجع عن الشهر السابق منذ يناير 2017. وبدأ في الأول من يناير سريان اتفاق رسمي بين أوبك وحلفائها على خفض المعروض في 2019.
واتفقت أوبك وروسيا ومنتجون آخرون، في تحالف يعرف باسم أوبك+، في ديسمبر على خفض إمدادات الخام بواقع 1.2 مليون برميل يومياً، اعتباراً من مطلع يناير.
ويبلغ نصيب أوبك من الخفض 800 ألف برميل يومياً يجريه أعضاء المنظمة معاً، باستثناء إيران وليبيا وفنزويلا.
وفي يناير، حقق الأحد عشر عضواً بالمنظمة المشاركون في اتفاق خفض الإمدادات الجديد نسبة التزام بلغت 70%، بحسب المسح. ودفع مزيد من التخفيضات في إيران وليبيا وفنزويلا إجمالي خفض أوبك إلى 890 ألف برميل يومياً.
إلى ذلك، استقرت أسعار النفط بعد أن حققت مكاسب على مدى يومين، في الوقت الذي تعززت فيه ثقة المستثمرين بفضل زيادة مخزون الوقود الأميركي بأقل من المتوقع والعقوبات التي فرضتها واشنطن على إنتاج فنزويلا، لكن التوترات التجارية الأميركية الصينية أثرت سلباً على المعنويات. وبحلول الساعة 09.55 بتوقيت جرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسعة سنتات إلى 54.14 دولار للبرميل. وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 14 سنتاً إلى 61.79 دولار للبرميل.

هذا المقال "تراجع إنتاج نفط "أوبك" في يناير والخام يستقر" مقتبس من موقع (جريدة الاتحاد الاماراتية) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو جريدة الاتحاد الاماراتية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق