بالصور.. الشباب والرياضة بالدقهلية تكرم "وكيل الوزارة" في يوم الوفاء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نظمت مديرية الشباب والرياضة بالدقهلية، اليوم الثلاثاء، احتفالية يوم الوفاء تكريما لرياض جمال الدين، وكيل الوزارة، لبلوغه سن المعاش بالنادي الاجتماعي تحت إشراف علاء الشربيني وكيل المديرية للشباب، وأحمد علام وكيل المديرية للرياضة، وبحضور نخبة كبيرة من القيادات متمثلة في الدكتور زكريا عليوة ممثلا لوزارة الشباب والرياضة، ومديري الإدارات الداخلية والخارجية. 

وكانت خير بداية القرآن الكريم بصوت محسن منصور الذي أعقب تلاوته بكلمة عن أهمية الوفاء وفضله في الإسلام وبأنه صفة يتميز بها الأنبياء وأصحاب القلوب الصادقة. وتوالت الكلمات من الجميع، وجاءت كلمة وكيل المديرية للشباب علاء الشربيني التي أعرب فيها عن سعادته بهذا العرس الذي إجتمع فيه كافة الزملاء والقيادات وبأنه تقليد معتاد عليه بالمديرية أن نحتفل معا بكل من أكمل مشواره في عمله، وأدى الرسالة مثلما نجتمع اليوم لنهنئ أخا وزميلا يعتز به الجميع، وهذا أمر واضح والحشد الهائل الذي نراه أمامنا خير دليل متمنيا له حياة جديدة مليئة بالسعادة في ظل أسرته الكريمة، ومتمنيا للجميع دوام النجاح والرقي وأن نظل دائما نعمل كفريق عمل واحد يكمل بعضنا البعض كما توجه بالشكر للدكتور زكريا عليوة الذي شرفنا به اليوم وبالحضور جميعا.

كما تحدث أحمد علام وكيل المديرية للرياضة عن سعادته بتواجده في هذا اليوم لتهنئة رياض جمال الدين الذي أكمل المسيرة، قائلا: "كانت فترة عمله تتميز بالهدوء والاستقرار فقد كان حريصا على مد يد العون للجميع، وظل كما نعرفه منذ البداية زميل فاضل ترك بصمات في نطاق عمله وتعلم منه الجميع متمنيا له بداية حياة جديدة بعيدة عن أجواء العمل، وأن يديم الله عليه الصحة والعافية".

وتوالت كلمات مديري الإدارات الداخلية والخارجية. وتحدث محمد رمضان مدير عام الرياضة متوجها بالترحيب بالحضور جميعا، مشيرا إلي ما لمسه من صفات حميدة يعرفها الجميع بالنسبة لوكيل الوزارة من حسن الخلق والتعاون مع الجميع وخبرته في مجال العمل والتي كانت دعما للعمل والعاملين متمنيا له السعادة في حياته المستقبلية.

وأعرب الدكتور زكريا عليوة عن سعادته لوجوده في هذا اليوم قائلا: لقد جئت بنفسي دون انتظار لأي دعوة لأنقل تهنئة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لرياض جمال الدين لبلوغه سن التقاعد ولأشاركه في هذا اليوم لمعرفتي الجيدة بشخصه الكريم طوال السنوات الماضية متمنيا له حياة جديدة سعيدة بعد مشوار طويل من العمل والجد والكفاح كان فيه قدوة للجميع فهنيئا له بالسيرة الحسنة التي ستبقى على طول السنين.

واختتم حديثه بكلمة شكر توجه بها للرئيس عبد الفتاح السيسي لكل ماتم في عهده من إنجازات كان أقربها منتدى الشباب الذي كان صورة مشرفة لمصرنا الغالية أمام العالم كله تعبر عن اهتمام الدولة بالشباب وطموحه وصقل مواهبه لدفع عجلة التنمية في المجتمع وهذا دورنا جميعا كقيادات وعاملين في قطاع الشباب والرياضة متمنيا للجميع مزيد من النجاح والرقي والازدهار .

وتوالت الكلمات والعبارات من الجميع والتي تعبر جميعها عن معنى واحد وهو الوفاء والإخلاص في التعامل بين الزملاء وبأن الجميع سيرحل بعد أن يؤدي دوره وستبقى السيرة والأثر الطيب والعلم الذي نعلمه لمن يكملون المسيرة.

وتوجه رياض جمال الدين وكيل الوزارة خلال كلمته بالشكر لكل الحضور وخاصة الدكتور زكريا عليوة الذي يعتز به الجميع والسيد الصفطاوي رئيس منطقة الدقهلية للكاراتيه والحضور جميعا رجال وسيدات معربا عن سعادته بكلمات من القلب تحدث بها الجميع قائلا ليس لدى ما أقوله أمام كلماتكم غير أني سعيد بهذا الحضور ومتمنيا لكم جميعا عاما جديدا سعيدا وأن يكون القادم أفضل بإذن الله للجميع.

وفي نهاية الحفل قام الزملاء بتقديم الهدايا والتقاط الصور التذكارية وسط مشاعر من الود والمؤاخاة.

المصدر
البوابة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق