الانتحار.. أرقام "مخيفة" والغالبية من العالم الثالث

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
يرى عدد من علماء الاجتماع أن حوادث الانتحار ارتفعت بسبب الضغوط الاجتماعية والاقتصادية في العالم العربي.

كما تؤيد التقارير الأخيرة تحليل العلماء، حيث تشير الأرقام والاحصائيات إلى ارتفاع حالات الانتحار في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل أكثر من غيرها.

ففي أحدث تقاريرها عن الانتحار، وقالت منظمة الصحة العالمية إن حالات الانتحار في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل تصل إلى 79% من حالات الانتحار في العالم.

يذكر أن العالم يشهد وفاة 800 ألف شخص سنويا بسبب الانتحار.

ويعني هذا الرقم أن شخصا يقدم على الانتحار كل 40 ثانية حول العالم، كما يفوق عدد ضحايا الانتحار كل عام، قتلى الحروب.

وأفاد التقرير بأنه في مقابل كل حالة انتحار، هناك الكثير من الأشخاص الذين يحاولون الانتحار كل عام، ولا ينجحون.

ويعتبر الانتحار ثاني أهم سبب للوفاة بين من تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عاما.

المصدر
الدستور

أخبار ذات صلة

0 تعليق