المحكمة تستمع لشهود الإثبات بقضية "حرق كنيسة كفر حكيم"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تستكمل محكمة الجنايات المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، محاكمة 6 متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا ب"حرق كنيسة كفر حكيم" في كرداسة.

واستمعت المحكمة لشاهد الإثبات محمد غالى، الذى أكد أنه يعرف المتهمين بحكم سكنه بالمنطقة التي يسكنون بها.

وعن واقعة إضرام النيران بكنيسة السيدة العذراء بكفر حكيم، قال الشاهد إنه أغلق المقهي الخاص به أثناء الأحداث، عند رؤيته لأعمال الشغب والتظاهر، ونفي رؤيته لواقعة الحريق نفسها، ولكنه شاهد التظاهرات متجهة إلى الكنيسة وأكد أنه لا يعلم كيف تجمعوا.

وأضاف الشاهد أن المتظاهرين كانوا يحملون عصا وأخشاب، ولم ير ثمة شخص يحمل أسلحة نارية، كما نفى علمه القصد من اتجاههم إلى الكنيسة ولكنه علم بحرقها فيما بعد فيما أنكر رؤية أحد من المتهمين أثناء التظاهر.

وكانت النيابة وجهت للمتهمين تهم ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائر، والشروع في القتل، فضلا عن إضرام النيران عمدًا في منشأة دينية، وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.

المصدر
البوابة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق