صور.. رئيس جنوب السودان: مصر الشقيقة الكبرى ولا ننسى وقوفها بجوار طلبة بلادنا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال سيلفا كير رئيس جنوب السودان، إن مصر بمثابة الشقيقة الكبرى لجنوب السودان، متابعًا: "لطالما قدمت لنا يد العون والمساعدة، وأنهم لا ينسون وقوف الدولة المصرية بجوار أبنائنا الطلبة من الجنوب ممن يدرسون فى الجامعات المصرية."

 

جاء ذلك خلال استقبال سلفا كير رئيس جمهورية جنوب السودان للدكتور على عبد العال والوفد البرلمانى المرافق له الذى يقوم بزيارة برلمانية لجنوب السودان.

 

وأعرب سلفا كير رئيس جمهورية جنوب السودان عن سعادته البالغة باستقبال الوفد البرلمانى المصرى رفيع المستوى وطلب نقل تحياته إلى أخيه الرئيس عبدالفتاح السيسى، مؤكدًا على أن مصر بمثابة الشقيقة الكبرى لجنوب السودان، ولطالما قدمت لنا يد العون والمساعدة وأن تلك الزيارة إنما تمثل رسالة دعم إيجابية لدولة جنوب السودان.

 

وأشاد سلفا كير بمهارات المصريين وقدراتهم متوقعًا زيارة عدد الشركات المصرية العاملة فى جنوب السودان بعد استقرار الأوضاع.

 

ومن جانبه، أكد الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب أن الدولة المصرية حريصة على إحلال السلام الدائم والشامل فى جنوب السودان، وتقديم سبل الدعم التى تكفل التنمية للأشقاء فى جنوب السودان.

 

وأشار عبد العال، إلى حرص مجلس النواب المصرى على الارتقاء بالعلاقات البرلمانية بين مصر وجنوب السودان عبر نقل الخبرات البرلمانية المصرية للأشقاء فى جنوب السودان.

 

وكان الدكتور على عبد العال فى بداية اللقاء نقل للرئيس سيلفا كير تحيات وتقدير اخيه الرئيس عبدالفتاح السيسى ودعمه العميق والكامل لجنوب السودان من مصر قيادة وحكومة وشعبًا، مؤكدًا على أن الدولة المصرية حريصة على إحلال السلام الدائم والشامل فى جنوب السودان وتنفيذ اتفاق السلام المنشط هناك.

 

كما أكد حرص مصر على دعم جنوب السودان بكافة الطرق والوسائل التى تكفل التنمية للأشقاء فى جنوب السودان، مبديًا ترحيبه بمشاركة سلفا كير فى منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة.

 

وشدد الدكتور على عبد العال، على أن مصر تولى أهمية قصوى لدعم اتفاق السلام سياسيًا ودبلوماسيًا ولوجستيًا، مؤكدًا على حرص مصر على دعم جنوب السودان بكافة الطرق والوسائل التى تكفل التنمية للأشقاء فى جنوب السودان.

 

وأعرب الدكتور على عبدالعال عن حرص مجلس النواب المصرى على الارتقاء بالعلاقات البرلمانية بين مصر وجنوب السودان عبر نقل الخبرات البرلمانية المصرية للأشقاء فى جنوب السودان.

المصدر
اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق