"قسد" ترفض الانسحاب من تل تمر وعين عيسى وتكشف موقفها تجاه الانضمام لجيش النظام

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلنت ميليشيا سوريا الديمقراطية قسد اليوم السبت أنها لن تنسحب من بلدة تل تمر شمال الحسكة وبلدة عين عيسى شمال الرقة، موضحةً موقفها من الانضمام لقوات النظام.

وقال اللواء مظلوم عبدي القائد العام لميليشيا "قسد" خلال مقابلة مع قناة العربية السعودية:" إن بلدتي تل تمر وعين عيسى لن يتم تسليمهما إلى النظام أو القوات الروسية، وبأنهما ستبقيان تحت سيطرتهم، بالإضافة إلى أجزاء الطريق الدولي "إم- 4" وفق كل الاتفاقيات الموقعة بين الأطراف المختلفة.

وأضاف "عبدي" أن ميليشيا "قسد" كانت ولا تزال جزءًا من المنظومة الدفاعية السورية، لافتًا إلى أنها ستكون جزءًا من الجيش السوري في حال أُقر دستور جديد للبلاد، مع الحفاظ على خصوصيتها كمؤسسة عسكرية مستقلة وليس كأفراد وأن تستمر في مناطق نفوذها.

وأردف قائلًا: "سنواصل الحوار مع حكومة النظام حتى نصل إلى حل نهائي للمشكلة، نحن نعرف أن العقلية الشوفينية البعثية تسود الخطاب ويجب تجاوزها لصالح وحدة سوريا"، مشددًا على أنهم لن يقبلوا بالعودة إلى ما قبل عام 2011 وكأن شيئًا لم يحدث.

يشار إلى أن قوات النظام انتشرت في مناطق سيطرة "قسد" في محافظات الرقة والحسكة وعلى طول الحدود السورية- التركية، وفقًا لاتفاق سوتشي الأخير بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين.

المصدر
الدرر الشامية الإخبارية

أخبار ذات صلة

0 تعليق