صحيفة أمريكية: مكان الجنرال الفنزويلي المفترض أن تسلمه إسبانيا لواشنطن غير معلوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشف مسؤولون في الشرطة الإسبانية اليوم الأربعاء أن مكان الرئيس السابق للاستخبارات الفنزويلية هوجو كارفاخال - الذي تسعى الولايات المتحدة لتسلمه من إسبانيا  غير معلوم للسلطات الإسبانية.

 

وقالت محامية كارفاخال ماريا دولوريس دي أرجييس  في تصريح أوردته صحيفة ذا هيل الأمريكية اليوم إن موكلها لا ينبغي اعتباره هاربا مشيرة إلى أن محاميي الدفاع لم يتم إخطارهم رسميا بعد بالحكم الصادر بشأن قبول تسليمه إلى الولايات المتحدة كما لم يتم إصدار مذكرة اعتقال محلية

أو استدعاء محكمة في حقه بعد.


وقضت محكمة إسبانية، الجمعة الماضية، بأن عملية تسليم كارفاخال إلى الولايات المتحدة ينبغي أن تمضي قدما.. لاغية بذلك حكما إسبانيا سابقا رفض قبول مذكرة اعتقال أمريكية بشأن كارفاخال على خلفية قضايا تهريب مخدرات وكذلك لامتلاكه معلومات سرية عن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.
ولفتت التقارير إلى أنه تم إطلاق سراح كارفاخال في وقت سابق بكفالة مالية،

لكنه ممنوع من مغادرة منطقة العاصمة الإسبانية مدريد ومُلزم بتقديم نفسه إلى المحكمة كل 15 يوما، كما تم مصادرة جواز سفره.


وذكرت أن الولايات المتحدة سعت إلى تسلم الجنرال الفنزويلي منذ آخر مارس الماضي عندما هرب إلى إسبانيا بعد إشادته علنا بالجهود المدعومة من الولايات المتحدة الهادفة إلى الإطاحة بالرئيس الفنزويلي مادورو.


وأضافت التقارير أن المدعين في ولاية نيويورك الأمريكية اتهموا كارفاخال بأنه "جزء من مجموعة تضم مسؤولين فنزويليين بارزين أغرقوا الولايات المتحدة بالمخدرات بما في ذلك شحنة 5.6 طن من الكوكايين تم مصادرتها في المكسيك عام 2006 من قبل إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية".

المصدر
الوفد

أخبار ذات صلة

0 تعليق