برلماني يناشد المواطنين غير مستحقي الدعم التخلي عن بطاقات التموين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
بعد قرار وزارة التموين بمد فترة تلقي تظلمات المستبعدين من بطاقات التموين، وصرف السلع وفقًا لمؤشرات العدالة الاجتماعية حتى 30 نوفمبر المقبل، ناشد إبراهيم نظير عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان المواطنين غير المستحقين بحذف بطاقاتهم واستبعادها بشكل نهائي لإيصال الدعم لمستحقيه.

وقال "نظير" في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن هناك عددا كبير من المواطنين لديهم القدرة المالية ولكن مازالوا تحت مظلة الدعم، موضحًا أن هؤلاء من المفترض أن يتوجهوا إلى مكاتب التموين ويقومون باستبعاد أنفسهم حتى يصل الدعم لمستحقيه.

وتابع النائب قائلًا:" المواطن هو الدولة ولابد أن نتحمل المسؤولية جميعًا من اجل مستقبل افضل وحياه كريمة للجميع".

يأتي ذلك بعد قرار الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، مد فترة تلقي التظلمات المستبعدين من بطاقات التموين، وصرف السلع وفقا لمؤشرات العدالة الاجتماعية حتى 30 نوفمبر المقبل.

وكان من المقرر أن تكون آخر فرصة للتظلمات اليوم الخميس.

كان وزير التموين، أعلن إعادة فتح باب التظلمات للمستبعدين من بطاقات التموين اعتبارا من 19 سبتمبر، حتى نهاية شهر أكتوبر الجاري بشكل ورقي من خلال مكاتب التموين فى المحافظات، حيث يتم المواطن بتظلمه مدعوم بالمستندات الورقية اللازمة الدالة على سبب تظلمه سواء كان امتلاك سيارة أو مرتب حكومي كبير أو غيرها من المحددات التي أعلنت عنها لجنة العدالة الاجتماعية بمجلس الوزراء.

وأكد وزير التموين استمرار صرف الخبز المدعم لأي مواطن تم استبعاده نتيجة محددات لجنة العدالة الاجتماعية، إذ أن الاستبعاد كان يقتصر على صرف السلع فقط دون الخبز، وأن الجميع يصرفون الخبز المدعم حاليا لحين فحص تظلماتهم وعودتهم أيضا لصرف السلع فى حال قبول تظلمهم.

المصدر
صدى البلد

أخبار ذات صلة

0 تعليق