الجيش اللبناني ينتشر لفتح الطرق.. و«المصارف» تستأنف العمل اليوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انتشرت قوات من الجيش اللبنانى، أمس، فى الشوارع لفتح طريق سريع رئيسى فى شمال العاصمة بيروت وجسر، كان المتظاهرون المطالبون برحيل الحكومة أغلقوهما.

وقالت قيادة الجيش إن التظاهر السلمى حق مكفول بالقانون ولكن فى «الساحات العامة فقط»، وذلك إثر إطلاق الجنود الغاز المسيل للدموع. ودعا وزير التعليم إلى عودة الدراسة فى المدارس والجامعات، فيما أفادت وكالة «رويترز» بأن أغلب المدارس ظلت مغلقة فى العاصمة وأجزاء من شمال وجنوب البلاد.

وقالت جمعية مصارف لبنان إنه من المقرر أن تستأنف البنوك المغلقة منذ أسبوعين تقريبًا عملها بشكل طبيعى وتبدأ فى استقبال العملاء اليوم. وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى، رسالة نسبوها لحزب الله وحركة أمل تتضمن تهديدًا للجيش، مطالبين إياه بفتح الطرق أو إغلاق لبنان حتى أمام العسكريين، صباح أمس، وهو ما نفته قناة المنار التابعة للحزب على صفحتها بـ«تويتر».

ونفى الجيش اللبنانى أيضًا فى بيان ما نسبته بعض مواقع التواصل الاجتماعى لقيادة الجيش بإعلان حالة الطوارئ وحظر التجول فى لبنان، داعيًا المواطنين إلى عدم الانجرار وراء الشائعات والتأكّد من صحة المعلومات من خلال المواقع الرسمية لقيادة الجيش.

وفيما طلب الرئيس اللبنانى ميشال عون، من حكومة سعد الحريرى رئيس الوزراء، الاستمرار فى تصريف الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة، وصفت الكتلة البرلمانية لحزب الله، استقالة «الحريرى» بأنها مضيعة للوقت الذى كان لازمًا لاتخاذ خطوات لإخراج لبنان من الأزمة الاقتصادية، معبرةً عن أملها فى أن تأخذ مشاورات اختيار رئيس وزراء جديد مسارها الطبيعى. ودعا وزير الخارجية الفرنسى، جان إيف لودريان، إلى تشكيل حكومة جديدة فى لبنان فى أسرع وقت، من أجــل القيــام بالإصلاحــات اللازمـــة.

المصدر
المصرى اليوم

الكاتب

شهارة نت shaharah.net

موقع اخباري

أخبار ذات صلة

0 تعليق