الجهاد الاسلامي: الوحدة ضرورة وطنية لمواجهة التحديات التي تعصف بالقضية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جدد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي جميل عليان تأكيده على أن شعبنا الفلسطيني أكثر ما يكون للوحدة وانهاء الانقسام لتحقيق اهدافه والمحافظة على ثوابته.

وأوضح عليان خلال رجان أقامته دائرة العمل النسائي لحركة الجهاد الإسلامي في محافظة شمال قطاع غزة أن مقاومة الاحتلال الإسرائيلي ومقارعته هو الحل الوحيد لاستعادة وحدتنا الفلسطينية.

واشار عليان أن انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة خطوة ضرورية لتحقيق الاهداف الأهداف والحفاظ على الثوابت ومواجهة التحديات التي تعصف بقضيتنا، لافتاً إلى أن الوحدة وخطوات انهاء الانقسام يجب أن تبدأ بإطفاء الحرائق المشتعلة في البيت الفلسطيني، مثل الانقسام، والسلطة، والتنسيق الامني مع العدو، والتطبيع الآثم، قبل الذهاب والحديث عن الانتخابات.

واشار إلى أن مقارعة الاعداء ومقاتلتهم هي الخطوة الاولى لاستعادة، مشيراً إلى أن العالم بدون دولة الاحتلال سيصبح أكثر أمنا واستقرارا، مشدداً على أن اهمية أن يرتكز المشروع الوطني الفلسطيني على ثلاثية، الإسلام والجهاد وفلسطين، حتى لا نبقي حيارى في صحراء التيه.

المصدر: فلسطين اليوم

المصدر
قناة المنار

أخبار ذات صلة

0 تعليق