والد محمود البنا شهيد الشهامة يرد على جماعة الإخوان واستغلالها قضية نجله لإثارة الفوضى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 

حاولت جماعة الإخوان الإرهابية على مدار الأسبوع الجاري استغلال قضية محمود البنا شهيد الشهامة بالمنوفية في تأجيج الرأي العام وإثارة الفوضى، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وإحداث فوضى أمام المحكمة خلال الجلسة الأولى لمحاكة محمد أشرف راحج وثلاثة متهمين أخر في مقتل البنا.

وقال محمد البنا والد محمود البنا، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إنه يرفض تدخل قنوات الإخوان وتركيا فى قضية نجلى لأن هدفهم خبيث ويسعون لإثارة الشغب والفوضى فى البلاد، وليس من أجل قضية مقتل محمود البنا، مشدداً على أن قنوات الإخوان هدفها الإساءة لمصر، وأنه رفض الظهور فى المدخلات الهاتفية عبر هذه القنوات.

وأضاف والد شهيد الشهامة: "جماعة الإخوان تسعى وراء مصالحها الشخصية، حتى لو كلفهم الأمر هدم الوطن الغالى مصر وأنا كنت عضوا بارزا فى حملة جمع توقعات لإنهاء حكم الإخوان الفاشل فى البلاد"، مؤكدًا أن برامج قنوات الإخوان وتركيا وعلى رأسها برامج معتز مطر ومحمد ناصر لا توجد لهم نسبة مشاهدات فقرروا العبث بقضية ابنى الذى يحبه المصريون ويحظى بتضامن ملايين المصريين ضد المتهمين بقتله لأخذ أقصى عقوبة وأتمنى أن تكون الإعدام.

وتابع: "كلنا ثقة فى القضاء المصرى العادل الذى يحاكم المتهمين بقتل ابنى وأتمنى أن ينال المتهمون عقوبة الإعدام، وأعلم جيداً أن ما تقوم به قنوات الإخوان هو التحريض والادعاء بأن هناك تلاعبًا فى القضية هدفه إثارة البلبة"، مضيفًا: لن نلتفت لقنوات الإخوان الإرهابية ومذيعها التافهين، والجماعة الإرهابية تهدف لركوب الموجة التى تحقق مصالحهم الشخصية على حساب وطننا".

وأضاف: "نقف مع الدولة قلبا وقالبا وليس مع العنف نهائيا، وأدعو من يحبون ابنى الذى قتل غدراً أن يقوموا بضبط النفس وعدم الانسياق وراء تلك الجماعات الإرهابية لأحداث العنف فى البلاد"، مؤكدا أنه أطلق حمله لتهدئة المواطنين من تلا وليس لدى حساب على تويتر ولم أتلق أى تهديدات نهائيًا أنا وابنتى شقيقة شهيد الشهامة.

وطالب والد شهيد الشهامة وزارة الداخلية واللواء محمد ناجى مدير أمن المنوفية، واللواء محمد عمارة مدير المباحث الجنائية، بسرعة الإفراج عن المقبوض عليهم أثناء متابعة الجلسة الأولى فى حالة عدم ثبوت انضمامهم لجماعات إرهابية .
وأكد مصدر أمنى رفيع المستوى بمديرية أمن المنوفية، أنه تم إخلاء سبيل ما يقرب من 74 شخصًا ممن تم إلقاء القبض عليهم أثناء قيامهم بأحداث حالة من الشغب وإثارة الفوضى، أثناء حضورهم الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين بقتل المجنى عليه محمود والقضية المعروف إعلاميًا بـ "ضحية الشهامة "، والتى عقدت بمجمع محاكم شبين الكوم وهى أولى جلسات محاكمة بمحكمة أحداث شبين الكوم بمحافظة المنوفية، والمتهم محمد أشرف عبد الغنى راجح وثلاثة آخرين محبوسين لاتهامهم بقتل المجنى عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد والقضية المعروف إعلاميًا بـ "ضحية الشهامة ".وأضاف المصدر، أنه تبين من خلال فحص المقبوض عليهم 22 شخصا ينتمون إلى جماعة الإخوان الإرهابية من محافظات أخرى، مثل محافظات القاهرة، الجيزة، الغربية، الدقهلية، وتم ضبطهم وبحوزتهم على (ملصقات إثارية - اسبراى - أسلحة بيضاء - 2 طبنجة صوت - رشاش صوت) بهدف استغلالها، لإثارة حالة من الفوضى والشغب وقطع الطريق وتعطيل حركة المرور أمام مقر محاكمة المتهم بمدينة شبين الكوم خلال جلسة محاكمته، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات واعترفوا أنهم جاءوا لحضور المحاكمة لأحداث حالة من الشغب والفوضى، وقررت النيابة العامة حبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات على أن يراعى التجديد فى الوقت المحدد.

يأتى ذلك فى إطار جهود وزارة الداخلية، لكشف أبعاد مخططات جماعة الإخوان الإرهابية والعناصر الإيثارية، لاستغلال الأحداث المختلفة لإثارة الرأى العام، وتأجيج المشاعر لدى المواطنين والتحريض ضد الدولة، من خلال نشر العديد من الأخبار المغلوطة والشائعات الكاذبة، ومن بينها حادث الاعتداء على الطالب محمود البنا بمحافظة المنوفية مما أدى لوفاته.

وكان خالد راشد ونقيب المحامين بمحافظة المنوفية، أن حضر مع مجلس النقابة العامة بمحافظة المنوفية والعديد من المحامين فى قضية قتل المجنى عليه محمود والقضية المعروف إعلاميًا بـ"ضحية الشهامة"، والتى عقدت بمجمع محاكم شبين الكوم وهى أولى جلسات محاكمة بمحكمة أحداث شبين الكوم بمحافظة المنوفية ،والمتهم محمد أشرف عبد الغنى راجح وثلاثة آخرين محبوسين لاتهامهم بقتل المجنى عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد والقضية المعروف إعلاميًا بـ "ضحية الشهامة ".

وأضاف نقيب المحامين فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن هيئة الدفاع عن المجنى عليه طالبت بحضور محمد البنا والد المجنى عليه، التأكيد على الإطلاق على جميع الاوراق التى تخص سن المتهم الأول محمد أشرف راجح المتهم الرئيسى فى قتل محمود البنا وضرورة استخراج صور رسمية من الأحوال المدنية، وفحص جميع الكارنيهات الصادرة من الجهات الرسمية من التربية والتعليم ومديرية الشباب والرياضة، بينما طالب هيئة الدفاع على المتهمين تأجيل الجلسة لحين الاطلاع على أوراق القضية واستدعاء الطب الشرعى لسؤال على سبب الوفاة للمجنى عليه.

جدير بالذكر أن محكمة الأحداث بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، قد قررت تأجيل القضية إلى جلسة الأحد المقبل.

وأعلن محمد الحسيني، محامى المتهم محمد أشرف راجح، المتهم بقتل الطالب محمود البنا المعروف إعلاميًا بـ"ضحية الشهامة"، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك عدم حضوره جلسة محاكمته وأنه لن يُدافع عن "راجح"، قائلًا "قررنا نحن محمد الحسينى المحامى بالنقض عدم الحضور فى الجناية رقم 77 لسنة 2019 جنايات أحداث تلا عن المتهم محمد أشرف عبد الغنى راجح، والمقررة يوم 20 من أكتوبر الجارى".

كان النائب العام بإحالة المتهم محمد أشرف عبد الغنى راجح وثلاثة آخرين محبوسين إلى محاكمة جنائية عاجلة؛ لاتهامهم بقتل المجنى عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد

المصدر
الموجز

أخبار ذات صلة

0 تعليق