تعرضهم في كبرهم لأمراض خطيرة احــذر .. سمنة الأطفال

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

موضوع
كشف بحث أجري مؤخرا في جامعة أكسفورد، أن معدل انتشار ارتفاع ضغط الدم بين الأطفال والمراهقين بمن فيهم الأطفال في سن السادسة، وذلك بسبب الإصابة بالسمنة في مرحلة الطفولة، بالإضافة لمحيط الخصر الكبير، وتناول والوجبات الغذائية غير الصحية التي تسبب العديد من المشاكل الصحية، مثل: أمراض الكلى، والقلب.

وأكد الباحثون المشرفون على الدراسة إلى أن هناك علاقة قوية بين الوزن الزائد وارتفاع ضغط الدم، حيث انهم وجدوا أن الرجال الذين يعانون من السمنة المفرطة في فترة طفولتهم هم أكثر عرضة مرتين لارتفاع ضغط الدم وارتفاع احتمال الإصابة بالسمنة ثلاث مرات. 

وغالبا ما لا تظهر أعراض عند الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتي يمكن أن يؤدي إلى السكتات الدماغية والنوبات القلبية، وذلك لأن الأوعية الدموية والقلب والأعضاء توضع تحت ضغط أكبر، وفقا لما جاء في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وجاءت نتائج البحث أن هناك أدلة على أن هناك عددًا متزايدًا من الأطفال دون سن الثلاثين يتم تشخيصهم، وقال كاثرين جينر ، الرئيس التنفيذي لضغط الدم في المملكة المتحدة، ان الأطفال الذين يعانون من السمنة، هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم المرتفع.

ويمكن زيادة الإصابة بارتفاع ضغط الدم عبر اتباع خيارات نمط الحياة غير الصحية ، مثل زيادة الوزن ، وتناول المأكولات المملحة، وعدم تناول ما يكفي من الفواكه والخضروات ، وعدم القيام بما يكفي من التمرينات الرياضية.

ويعاني طفل واحد من بين كل خمسة أطفال بريطانيين يعانون من زيادة الوزن عند بدء الدراسة الابتدائية ، حيث يرتفع إلى واحد من كل ثلاثة أطفال عندما يبدأون الدراسة الثانوية. 

وفي الولايات المتحدة ، ما يقرب من ثلث الأطفال والمراهقين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة ، مع واحد من كل خمسة يعانون من السمنة المفرطة، بحلول عام 2020 سيعاني نصف الأطفال حول العالم من السمنة في فترة ما من طفولتهم.
هذا الخبر منقول من : صدى البلد

 

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

المصدر
أخبار

أخبار ذات صلة

0 تعليق