موسكو تدرس الرد على واشنطن بصورة غير معتادة

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، أن روسيا تنظر في رد غير معتاد على واشنطن، لعدم إصدارها تأشيرات أمريكية لبعض أفراد الوفد الروسي إلى دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضاف ريابكوف في حديث لمجلة “الحياة الدولية”: “الرد غير المتكافئ، هو خيار ماثل أيضا، وسنواصل التفكير في الأمر لاحقا، ولكن ناقوس الخطر قد دق الآن في ما يتعلق بما تستطيع الولايات المتحدة فعله بالأمم المتحدة. هذا ليس استفزازا للمواطنين الروس فحسب، بل دليل على عدم المبالاة التامة بالمنظمة الواقعة في نيويورك”.

وأشار نائب الوزير إلى حرب التأشيرات بين روسيا والولايات المتحدة وقال: “نواجه صعوبات كبيرة منذ فترة طويلة في ما يتعلق بإيفاد العاملين في سفاراتنا وقنصلياتنا العامة في الولايات المتحدة بمهمات عمل طويلة، كما نواجه مشاكل في إرسال العاملين في مهمات عمل قصيرة. ونحن نرد بشكل مطابق تماما، في هذه الحالة، ولذلك يواجه الأمريكيون صعوبات كبيرة في حل مشاكلهم في روسيا، ونحن نعلم ذلك. نقترح عليهم الاتفاق في هذا المجال، ولكن حتى الآن لم يحدث ذلك”.

يذكر أن السلطات الأمريكية منعت مؤخرا دخول 10 من أعضاء الوفد الروسي الأممي إلى الأراضي الأمريكية لأعمال الجمعية العامة في نيويورك.

وردت موسكو على القرار الأمريكي باستدعاء نائب السفير لديها، ووصفت الحادث بأنه “خطوة تثير الاستياء وليس لها أي توضيح أو مبرر”.

المصدر: وكالات

المصدر
قناة المنار

السابق خبير يعدد أسباب إشادة صندوق النقد الدولي بما حققه الاقتصاد المصري
التالى "الحلم الأفريقي" تكرم العالم فاروق الباز بحضور 10 سفراء أفارقة